مسؤول أميركي: التحالف قتل 50 ألف عنصر من داعش خلال عامين

مسؤول أميركي يعلن مقتل 50 ألفاً من عناصر تنظيم داعش خلال العامين الماضيين بغارات التحالف الدولي التي تقوده واشنطن ضد التنظيم.

شن التحالف نحو 16 ألفاً و600 غارة في العراق وسوريا منذ آب/ أغسطس 2014
شن التحالف نحو 16 ألفاً و600 غارة في العراق وسوريا منذ آب/ أغسطس 2014

أعلن مسؤول عسكري أميركي الخميس لوكالة فرانس برس إنّ التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأميركية ضد تنظيم داعش قضى على خمسين ألفاً على الاقل، من عناصر التنظيم في سوريا والعراق خلال العامين الماضيين.
 

وقال المسؤول "إنها حملة الضربات الأكثر فعالية على الإطلاق"، في ضوء العدد القليل نسبيّاً من الضحايا المدنيين مقارنة بحملات القصف السابقة. وشن التحالف نحو 16 ألفاً و600 غارة في العراق وسوريا منذ آب/ أغسطس 2014.


وفي عام 2014 قامت الولايات المتحدة بإنشاء تحالف دولي هدفه شن هجمات ضد تنظيم داعش بعد أن نجح التنظيم باجتياح مساحات واسعة في كل من سوريا والعراق.
وأوضح المسؤول الأميركي "لا أقوم بمجرد عملية إحصاء، لكن هذا الرقم يعني شيئاً وله تأثير على العدو"، وأكّد أنّ التحالف بات منذ عام ونصف عام يلتزم قواعد "أكثر ليونة" بالنسبة إلى عدد الضحايا المدنيين الذي "يمكن القبول به إذا كان الهدف العسكري يبرر ذلك". 


المرصد السوري: داعش يقترب من تدمر

من جهته قال المرصد السوري المعارض إن مقاتلي تنظيم داعش في سوريا هاجموا الجيش السوري قرب مدينة تدمر اللخميس وتقدموا لمسافة أربعة كيلومترات من المدينة.

وفي آذار/ مارس الماضي استعاد الجيش السوري بدعم روسي مدينة تدمر الأثرية التي ترجع إلى العهد الروماني بعد أن كان داعش قد استولى عليها في أيار/ مايو 2015 .

وقال المرصد المعارض إن مقاتلي التنظيم استعادوا الخميس السيطرة على قصر الحلابات إلى الجنوب الغربي من تدمر وجبل حيان إلى الغرب من المدينة ومنطقة حويسيس إلى الشمال الغربي.