الأقوى منذ 50 عاماً.. إعصار "هارفي" يجتاح تكساس وإعلان حالة الطوارئ في لويزيانا

إعصار "هارفي" يودي بحياة شخصين في ولاية تكساس بأميركا، ومصلحة الأرصاد الجوية تفيد بأنّ غزارة الأمطار غير مسبوقة ومن المتوقع أن تستمر لأيام عدّة. وإعلان حالة الطوارئ في لويزيانا.

إعصار  "هارفي" يجتاح تكساس وهو الأقوى منذ 50 عاماً
أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب حالة الطوارئ في ولاية لويزيانا استعداداً لإعصار "هارفي" الذي يضرب عدداً من الولايات الأميركية أبرزها تكساس.
وقالت مصلحة الأرصاد الجوية الأميركية إنّ إعصار "هارفي" غير المسبوق الذي ضرب ولاية تكساس هو الأسوأ، وقد أدى إلى إغلاق مطار مدينة هيوستن وإخلاء مستشفى بسبب الفيضانات الكارثية.  

وبحسب مصلحة الأرصاد الجوية فإنّ "حجم وغزارة هطول الأمطار يتجاوزان كل ما شهدناه سابقاً. هناك فيضانات كارثية تحصل حالياً ومن المتوقع أن تستمر على مدى أيام عدّة".

 

وقط اضطّر سكان رابع أكبر مدينة أميركية إلى الفرار من منازلهم في قوارب أو الاحتماء تحسباً لهطول الأمطار.

وكان إعصار هارفي وصل للشاطئ الجمعة كأقوى إعصار يجتاح تكساس منذ أكثر من 50 عاماً وأودى بحياة شخصين، ومن المتوقع ارتفاع عدد الضحايا.

وقال كبير خبراء الأرصاد الجوية في شركة أون بنفيلد لإعادة التأمين ستيف بوين إنّ "ما نشهده هي السيول الأكثر تدميراً في تاريخ هيوستون إذ نرى مستويات هطول أمطار لم يسبق لها مثيل".

 

ووجهت أجهزة الطوارئ تعليمات للسكان بالصعود إلى أسطح منازلهم للفرار سريعاً من ارتفاع منسوب المياه.