المرصد المعارض: القوات السورية تستعيد كافة المناطق التي خسرتها في معركة "ملحمة حلب الكبرى"

المرصد السوري المعارض يشير إلى أن القوات السورية تمكنت من استعادة السيطرة على ضاحية الأسد وحاجزي الصورة والساتر ومنطقة منيان ومعمل الكرتون، وكافة المناطق المحيطة بها عقب معارك عنيفة ترافقت مع ضربات جوية مكثفة من الطائرات الحربية والمروحية وقصف مدفعي وصاروخي عنيف على المنطقة.

قوات النظام  تستعيد السيطرة على ضاحية الأسد
قوات النظام تستعيد السيطرة على ضاحية الأسد

 

أشار المرصد السوري المعارض إلى أن القوات السورية تمكنت من استعادة السيطرة على ضاحية الأسد وحاجزي الصورة والساتر ومنطقة منيان ومعمل الكرتون، وكافة المناطق التي المحيطة بها عقب معارك عنيفة ترافقت مع ضربات جوية مكثفة من الطائرات الحربية والمروحية وقصف مدفعي وصاروخي عنيف على المنطقة.

وبحسب المرصد المعارض فإنه بذلك تكون القوات السورية قد استعادت كافة المناطق التي خسرتها في معركة "ملحمة حلب الكبرى" ومناطق أخرى خسرتها في شهر آب/أغسطس الفائت، في الأطراف الغربية لمدينة حلب وضواحي ومحيط المدينة، وهي ضاحية الأسد وحاجزي الصورة والساتر ومشروع 1070 شقة ومنيان ومعمل الكرتون ومدرسة الحكمة وتلال في جنوب غرب مدينة حلب.

 

ووثق المرصد المعارض خلال أسبوعين من المعركة التي انطلقت في الـ٢٨ من شهر تشرين الاول /اكتوبر الفائت لفك الحصار عن أحياء حلب الشرقية وشارك فيها جبهة فتح الشام والحزب الإسلامي التركساني وحركة أحرار الشام وفيلق الشام والجبهة الشامية وأجناد القوقاز وجيش تحرير ادلب الحر وحركة نور الدين الزنكي وعدة فصائل مسلحة وثق مقتل ما لا يقل عن 125 من المقاتلين من الفصائل المسلحة إضافة إلى مقتل ما لا يقل عن 90 مقاتلاً من جنسيات غير سورية من الحزب الإسلامي التركستاني والقوقازيين، ومن بين المجموع العام للذين قضوا نحو 10 مقاتلين على الأقل فجروا أنفسهم بعربات مفخخة.