الجيش السوري يستعيد السيطرة على مطار الجرّاح ويقتل "وزير حرب" داعش بريف حلب

مراسلة الميادين تفيد بأن الجيش السوري استعاد السيطرة على مطار الجرّاح وعدد من القرى والبلدات في ريف حلب الشرقي. التلفزيون السوري يشير إلى مقتل أبو مصعب المصري "وزير حرب" داعش في عملية نوعية شرقي حلب، إضافة إلى مقتل القائد العسكري لداعش في الريف الشرقي ومقتل قائد ما يسمى قاضي قضاة الريف الشرقي الملقب بـ"أبو وليد التونسي".

الجيش السوري يصدّ هجوماً لمسلحي داعش في محيط منطقة مراغة
الجيش السوري يصدّ هجوماً لمسلحي داعش في محيط منطقة مراغة
أفادت مراسلة الميادين بأن الجيش السوري استعاد السيطرة الأربعاء على مطار الجرّاح، وعدد من القرى والبلدات في ريف حلب الشرقي، بعد عمليات عسكرية سقط خلالها 3 ألاف من مسلحي تنظيم داعش بين قتيل وجريح.


وأشار التلفزيون السوري إلى مقتل "وزير الحرب" في داعش أبو مصعب المصري في عملية عسكرية نوعية شرقي حلب. 

ونقلت وكالة "سانا"مصدر عسكري تأكيده مقتل القائد العسكري لداعش في الريف الشرقي الملقب بـ"أبو عدي العراقي"، وما يسمى قاضي قضاة الريف الشرقي "محمود عبد الجبار بن حسان" الملقب بـ"أبو الوليد التونسي". 


وقال المصدر العسكري لـ"سانا" إن "العمليات أسفرت عن تدمير 19 دبابة و5 عربات و11 عربة مفخخة و6 مدافع و9 مستودعات ذخيرة، ومقري اتصال وعمليات، و61 مقراً قيادياً ميدانياً.

ووفقاً للمصدر نفسه، فقد أعاد الجيش السوري الأمن والاستقرار إلى قرى ومناطق المهدوم والبيلونة وجراح صغير وتل حسان وأم نسوره وجب علي وبني زيد وخربة حسن والخالدية وعطيرة وجراح كبير ومزارع الأبقار ودروبية وسكرية ومزيونة الجابري والحمرا وقواص والريحانية والسامرية والمحطة الثالثة والناصرية ومحطة قطار الناصرية والعجوزية وتل فضة والمزرن والكناوية ومحسنة الخفسة ورسم الحمام غربي ورسم الكيوان والمسعودية”.


مراسل الميادين أفاد بأن الجيش السوري وحلفاؤه يتقدمون من محور جبال الابتر جنوب تدمر باتجاه الصوانة وخنيفيس.وأشار إلى أنهم استعادوا السيطرة على مساحة تبلغ 350 كيلومتراً مربعاً، ومن أهم النقاط المستعادة قصر الحلابات والكتيبة الصاروخية وتل الفري، وكان الإعلام الحربي قد عرض مشاهد لمعارك في ريف حمص الجنوبي الشرقي.
كذلك أفاد الإعلام الحربي بأن الجيش السوري صدّ هجوماً لمسلحي داعش في محيط منطقة مراغة  على محور أثريا - خناصر بريف حلب الجنوبي الشرقي.