القوات العراقية تواصل تقدمها في الموصل القديمة

مراسل الميادين يفيد بأنّ القوات العراقية باتت على مسافة 300 و400 متر من المنارة الحدباء، وعلى بعد 100متر من جامع النوري في مدينة الموصل القديمة، بعد تحرير قوات الشرطة الاتحادية حي قضيب البان، في وقت أعلن فيه البنتاغون الأميركي أنه سينشر تسجيل فيديو يظهر عناصر من داعش وهم يجبرون مدنيين على دخول مبنى في الموصل ثمّ يطلقون النار منه.

حررّت قوات الشرطة الاتحادية والردّ السريع حيّ قضيب البان
أفاد مراسل الميادين باستمرار الاشتباكات وعمليات القنص بين القوات العراقية وتنظيم داعش في الموصل القديمة، مشيراً إلى أنّ أنها تقترب ببطء من جامع النوري. كما أنّ القوات العراقية دمرت العديد من المضادات الأرضية التابعة لدعش .

وفي المنطقة نفسها، باتت القوات العراقية على مسافة 300 و400 متر من المنارة الحدباء.


أما في غرب الموصل، فقد كسرت القوات العراقية دفاعات داعش، وتحدث مراسلنا عن أنّ داعش قتل عائلة في حي الرفاعي غرب الموصل بسبب محاولتهم الوصول إلى المناطق المحررة، إضافة إلى مقتل 3 شبان من حي الأبار.


وقال إنّ الطائرات الحربية العراقية تجوب سماء الموصل لتأمين مساندة للقوات على الأرض ضد داعش، فيما يلتجئ المسلحون إلى المساجد ومحيطها في الموصل القديمة.


كما أنّ الطائرات العراقية أغارت على مواقع داعش في محيط ملعب الشباب في الموصل القديمة.

في المقابل، استهدف مسلحو داعش بقذائف الهاون منارة أحد المساجد في محيط المدينة القديمة.

تحرير حي قضيب البان

وكانت قوات الشرطة الاتحادية والردّ السريع حررّت حي قضيب البان ورفعت العلم العراقيّ فوق مبانيه.كما أحبطت عدّة هجمات لمسلّحي داعش قرب جامع النوري حيث تتقدّم القوات العراقية من أكثر من محور.


وأعلنت القوات العراقية أنها باتت على بعد 100متر من الجامع في المدينة القديمة.

 

وكانت القوات العراقية أحبطت  هجوماً ثانياً لمسلحي داعش أثناء محاولتهم الاندفاع من منطقة ما بعد غرب جامع النوري باتجاه موقع منشأة الملعب.

وأوضح مراسل الميادين أن مسلحي داعش يحاولون عزل المنطقة إلى جبهتين.واستشهد 10 عراقيين وجرح 19 في حصيلة نهائية ﻻنفجار صهريج مفخّخ في المدخل الجنوبي للعاصمة العراقية.

البنتاغون: سننشر تسجيل فيديو حول داعش

من جهته، أعلن البنتاغون أنه سينشر تسجيل فيديو يظهر عناصر من داعش وهم يجبرون مدنيين على دخول مبنى في الموصل ثمّ يطلقون النار منه.

جاء ذلك في ردّ جديد على الانتقادات الموجّهة إلى الوزارة عقب استشهاد عشرات المدنيين في انفجار غرب المدينة.
متحدث باسم التحالف بقيادة واشنطن ضدّ داعش قال إنه يسعى إلى رفع السرّية عن تسجيل مصوّر يظهر متشددين وهم يسوقون مدنيين إلى مبنى غرب الموصل استخدموه طعماً يغري التحالف بالهجوم عليه، وفق تعبيره.
 ولفت إلى أن نحو 1000 من عناصر التنظيم ما زالوا في غرب الموصل.