الحرس الثوري: طريق السلمية - أثريا بات آمناً بعد تطهير ريف حماة الشرقي من فلول داعش

الحرس الثوري الإيراني يعلن اكتمال سيطرة الجيش السوري وحلفائه في محور المقاومة على المناطق المحررة في ريف حماة الشرقي، مؤكداً تطهير 15 قرية في هذه المنطقة.

سانا: عمليات الجيش السوري اتسمت بالدقة والسرعة في ريف حماة الشرقي

أعلن الحرس الثوري الإيراني اكتمال سيطرة الجيش السوري وحلفائه في محور المقاومة على المناطق المحررة في ريف حماة الشرقي.

وأكّد الحرس الثوري في بيان له تطهير كامل الروضة وحرمالا وعبد الأمير وجيب عيد والجروح وأم غزال وكامل سد السيّب وقرية السيّب ووادي الزاروب ووادي مزلوف ووادي حسو الرميل في ريف حماة الشرقي.

 وأشار الحرس إلى أنّ الجيش السوري وحلفاءه في محور المقاومة حرروا كامل جبال التناهج وخربة التناهج في ريف حماة الشرقي.

وأوضح الحرس الثوري أنّ طريق السلمية - أثريا بات آمناً بعد تطهير مناطق ريف حماة الشرقي من فلول داعش. 

من جهتها قالت وكالة سانا السورية إنّ وحدات من الجيش بسطت سيطرتها على قرى جباب التناهج والمكسار القبلي والشمالي بريف حماة الشرقي، وعلى ما تبقى من منطقة وادي العذيب شمال شرق مدينة سلمية بعد القضاء على آخر فلول داعش وجبهة النصرة.

وأفادت الوكالة بأن وحدات من الجيش السوري نفذت عمليات "اتسمت بالدقة والسرعة والتكتيك المتناسب مع طبيعة المنطقة"، موضحة أنّ السيطرة على المناطق الجديدة تؤمن طريق سلمية-إثريا ومحيطه بشكل كامل، وأنّ عناصر الهندسة تعمل على تمشيط المنطقة المسيطر عليها لتفكيك المفخخات والعبوات التي زرعها المسلحون قبل مقتل أعداد منهم وفرار من تبقى باتجاه ريف إدلب.

ونشر الحرس الثوري صباح اليوم الثلاثاء مشاهد استهداف طائرات الحرس المسيّرة لمواقع داعش في البادية السورية.