وفود أستانة 8 يتفقون على إطلاق مؤتمر سوتشي نهاية الشهر المقبل

وزارة خارجية كازاخستان تؤكد أن مؤتمر الحوار الوطني السوري سينعقد يومي 29 و30 كانون الثاني/يناير المقبل في مدينة سوتشي الروسية ويأتي هذا الإعلان بعد سلسلة اجتماعات ولقاءات في اليوم الثاني والأخير من مؤتمر أستانة 8.

 المبعوث الأممي إلى سوريا ستافان دي ميستورا يشارك في محادثات أستانة 8 الجمعة

قالت وكالة الإعلام الروسية اليوم الجمعة نقلاً عن وزارة خارجية كازاخستان إن مؤتمر الحوار الوطني السوري سينعقد يومي 29 و30 كانون الثاني/يناير المقبل في مدينة سوتشي الروسية.

وأكدت الخارجية الكازاخية أنّ الدول الضامنة في مؤتمر أستانة 8 اتفقت اليوم على قائمة المشاركين في مؤتمر سوتشي الخاص بسوريا.

يأتي هذا الإعلان بعد سلسلة اجتماعات ولقاءات بين الأطراف السورية المشاركة ووفود تركيا وروسيا وإيران في أستانة وسط توقعات بالتوصل لاتفاق بما يخص المعتقلين.

ولليوم الثاني على التوالي تستمر اللقاءات الثنائية والثلاثية التقنية في فندق ريكسوس بالعاصمة الكازاخية ضمن مؤتمر "أستانة 8" حيث يشارك في محادثات اليوم المبعوث الأممي إلى سوريا ستافان دي ميستورا بعد سلسلة لقاءات عقدها مع مسؤولين رفيعي المستوى في روسيا بينهم وزيرا الدفاع والخارجية.

ويشارك في المؤتمر  إلى جانب الدول الضامنة وفدا الحكومة السورية والمعارضة المسلحة ووفود من الأمم المتحدة والأردن والولايات المتحدة كمراقبين، فضلًا عن تواجد ممثلين عن دول أوروبية.

ومن المتوقع الانتقال إلى الجلسة الرسمية الرئيسية والختامية بنفس الوقت، والتي تجمع كل الوفود المشاركة، من أجل تلاوة البيان الختامي، من قبل وزير الخارجية الكازخي خيرت عبد الرحمنوف.

وعقد وفد الحكومة السورية برئاسة بشار الجعفرى لقاء ثنائياً مع الوفد الإيراني برئاسة مساعد وزير الخارجية للشؤون العربية والأفريقية حسين جابري أنصاري واستكمل الوفدان النقاش حول النقاط المدرجة على جدول الأعمال، وأكدا أهمية مواصلة اللقاءات لضمان الخروج بنتائج إيجابية من اجتماع اليوم.

وبحسب وكالة الأناضول يجري العمل واللقاء بكثافة من أجل إتمام ملف المعتقلين، بتشكيل لجنة عمل خاصة بها، فضلاً عن ملف نزع الألغام، ومناقشة منطقة خفض التوتر في إدلب، وأخيرا بحث مصير مؤتمر مؤتمر الحوار الوطني السوري في سوتشي.

وأعلن مبعوث الرئيس الروسي الخاص إلى سوريا وهو رئيس الوفد الروسي إلى محادثات أستانة الكسندر لافرنتييف أنّ العمل جار على وثيقة مجموعة العمل لتبادل المعتقلين في سوريا، والأمر يتطلب خطوات من قبل الحكومة والمعارضة.

وأضاف أنّ القرار المتعلق بالمعتقلين سيتضح الجمعة والضامنون يتشاورون مع قياداتهم في عواصهم.