العامري: لا قوات أجنبية في العراق في نهاية العام الحالي

رئيس تحالف الفتح في العراق، هادي العامري، يعبر عن دعمه وتأييده لمؤتمر بغداد، مؤكداً أن القوات الأميركية ستنسحب من العراق نهاية العام الحالي.

  • رئيس تحالف الفتح في العراق، هادي العامري
    رئيس تحالف الفتح في العراق، هادي العامري
 
أكد رئيس تحالف الفتح، هادي العامري، أن جميع القوات الأجنبية ستنسحب من العراق، لافتاً إلى أنه لن تتواجد أية قوة أجنبية على الأراضي العراقية نهاية العام الحالي.
 
العامري قال لمراسل رووداو في بغداد، أمس الثلاثاء، خلال وجوده في ملتقى الرافدين، إنه "في نهاية 31 كانون الأول/ ديسمبر2021 لا قوات أجنبية في العراق، لا فرنسية ولا تركية"، موضحاً أن "هذا قرار العراقيين".
 
وعبّر العامري عن دعمه وتأييده لعقد مؤتمر بغداد الذي أقيم قبل أيام في العاصمة العراقية، مبيّناً انه "لا استقرار في المنطقة بدون عودة عراق قوي إليها".
 
العامري، دعا جميع الدول التي شاركت في مؤتمر بغداد للتعاون والشراكة أن تقرن أقوالها التي وعدت بها بأفعال على الأرض.
أما بشأن الأحداث الأخيرة التي شهدتها أفغانستان بعودة حركة طالبان إلى السلطة، شدّد زعيم تحالف الفتح على أنه "لا توجد أي اوجه شبه بين العراق وافغانستان"، مضيفاً أن "العراق وضعه واضح ولا يوجد فيه معارضون، داعش انتهت ولم تبقى، وحتى الفصائل المسلحة الموجودة مؤمنة بالعملية السياسية وهي مشاركة في العملية السياسية وتدافع عنها".
  
 وأردف أنه "عند خروج قوات الإحتلال من العراق ستكون جميع القوى العراقية موحدة من اجل بناء العراق، وخدمة الناس".
  
 وعند سؤاله عن طروحات حول عقد سياسي جديد في البلاد، أشار العامري إلى أن "الدستور هو العقد الاجتماعي لكل العراقيين، وإن وجدت تعديلات ستكون التعديلات محدّدة بحسب الدستور".