الكاظمي: الدول المشاركة في مؤتمر بغداد توافقت على فتح صفحة جديدة مع سوريا

رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي يؤكد أن المشاركين في "قمة بغداد"، التي عقدت في العاصمة العراقية، توافقوا على "بدء صفحة جديدة مع سوريا".

  •  رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي
    رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي

أكد رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي أن الدول المشاركة في "مؤتمر بغداد للتعاون والشراكة"، وافقت على فتح صفحة جديدة مع الجانب السوري، لافتاً إلى عقد "ست مصالحات بين دول المنطقة".

وقال الكاظمي في تصريحات لقناة "الشرق"، اليوم الخميس، إن المشاركين في "قمة بغداد"، التي عقدت في العاصمة العراقية، السبت الماضي، توافقوا على "بدء صفحة جديدة مع سوريا"، معتبراً أنه "لو حضرت سوريا لامتنعت دول أخرى عن الحضور".

وأضاف رئيس الوزراء العراقي أن "جهوداً عراقية بُذلت في القمة أدت لعقد 6 مصالحات بين الدول المشاركة في القمة"، لافتاً إلى "عقد كل من السعودية وإيران ومصر وقطر، لقاءات على هامش القمة، فضلاً عن لقاءات أخرى لم يعلن عنها".

وتوافدت قادة مجموعة دول عربية وأجنبية إلى العراق صباح يوم السبت الماضي، للمشاركة في قمة بغداد التي دعت إليها حكومة مصطفى الكاظمي.