ترامب: الأمور تسير بشكل جيد لانعقاد قمة مع زعيم كوريا الشمالية

الرئيس الأميركي دونالد ترامب يعلن أن الأمور "تسير بشكل جيد" باتجاه انعقاد قمة بينه وبين الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون في سنغافورة في 12 حزيران/يونيو المقبل.

ترامب: الأمور تسير بشكل جيد لانعقاد قمة مع زعيم كوريا الشمالية

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن الأمور "تسير بشكل جيد" باتجاه انعقاد قمة بينه وبين الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون في سنغافورة في 12 حزيران/يونيو المقبل.

وقال ترامب إن بلاده "تعمل بشكل طيب للغاية" في ما يتعلق بالقمة مع كوريا الشمالية مشيراً إلى أن "الأمور تسير بالشكل الإيجابي".

بدوره، أعلن الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي أن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ اون أعرب خلال قمتهما عن أمله أن تشكل القمة المرتقبة بينه وبين الرئيس الأميركي مناسبة لإنهاء عقود من المواجهة.

مون قال إن كيم "أعرب أيضاً عن أمله وضع حد لتاريخ من الحرب والمواجهة من خلال نجاح القمة الكورية الشمالية-الأميركية والتعاون في سبيل السلام والازدهار"، مشيراً إلى أنه اتفق مع كيم على الالتقاء مجدداً.

يذكر أن البيت الأبيض أعلن عن أن فريقاً أميركياً سيتوجّه إلى سنغافورة خلال أيام للتحضير للقمة المحتملة بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب، وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون.

وكان ترامب قد أعلن سابقاً إلغاء القمة المنتظرة، قبل أن يتراجع عن الأمر ويقول إنها قد تُعقد في موعدها المقرر في 12 الشهر المقبل.

وأشارت مصادر لوسائل إعلامية إلى أن فريق واشنطن سيضم 30 مسؤولاً من البيت الأبيض والخارجية الأميركية.

وفي نفس السياق، التقى رئيسا الكوريّتين (الشمالية والجنوبية) كيم جونغ أون ومون جاي إن، للمرة الثانية خلال أقلّ من شهرين، لبحث القمة المرتقبة مع الرئيس الأميركي.

وذكر مكتب الرئاسة في كوريا الجنوبية أن الاجتماع الثاني بين الرئيسين شدد على تبادل الآراء من أجل تمهيد الطريق لإنجاح اجتماع القمة بين بيونغ يان وواشنطن.

وكانت قمة أولى جمعت رئيسي الكوريّتين أواخر نيسان/أبريل الماضي في المنطقة الحدودية المنزوعة السلاح بين البلدين.