درار للميادين: مادفع "قسد" للاتفاق هو كلام الأسد وسنتعاون مع الجيش السوري

الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديموقراطية رياض درار يقول إن لجاناً شكلّت لاتمام الاتفاق النهائي مع الحكومة السورية لوضع نهاية للحرب، لافتاً إلى أنه ليس بين "قسد" والجيش السوري أي دماء.

درار في مقابلة مع الميادين

قال الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديموقراطية رياض درار السبت إنه جرى تشكيل لجان لاتمام الاتفاق النهائي مع الحكومة السورية لوضع نهاية للحرب.

درار أوضح في مقابلة مع الميادين أن الاتفاق الدولي مع دمشق تم "على كيفية تأمين الخدمات لمناطق سيطرة "قسد".

وأكّد درار أن الذي دفع "قسد" للاتفاق مع الحكومة السورية هو كلام الرئيس بشار الأسد بأن "أمامنا الحوار أو الحرب"، لافتاً إلى  أنه ليس بين "قسد" والجيش السوري أي دماء، وأن العلاقة "بيننا وبين أميركا جيدة".

وأشار الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديموقراطية إلى أن "قسد" ستتعاون مع الجيش السوري في أية معركة لمحاربة الإرهاب.

وكان مجلس سوريا الديمقراطية أعلن السبت أنه اتفق مع الحكومة السورية على تشكيل لجان لإجراء مفاوضات وتطوير الحوار وصولاً إلى وضع نهاية للحرب، إضافة لاتفاق لرسم خارطة طريق تقود إلى "سوريا ديمقراطية لا مركزية".

وتُعد هذه المحادثات الأولى الرسمية العلنية بين مجلس سوريا الديموقراطية ودمشق لبحث مستقبل مناطق الكرد في الشمال السوري.