الرحباني للميادين: ما جرى في سوريا كان حرباً عالمية

الموسيقيّ والفنان المسرحيّ اللبنانيّ زياد الرحباني يؤكد عبر الميادين أنّ ما جرى في سوريا كان حرباً عالمية، ويحذّر من عدم الإصلاح في الأحزاب السياسية المحلية اللبنانية، مؤكداً أنه يحمل مشروعاً للانشقاق عن الحزب الشيوعي إن "لم يقبل الحزب إصلاح واقعه".

الرحباني للميادين:  ما جرى في سوريا كان حرباً عالمية

أكد الموسيقيّ والفنان المسرحيّ اللبنانيّ زياد الرحباني أنّ ما جرى في سوريا كان حرباً عالمية.

الرحباني أضاف في مقابلة مع الميادين ضمن برنامج "ندوة الأسبوع" أنّ العالم يعيش اليوم حرباً وصفها بـ "الفاترة" بعد انتهاء الحرب الباردة. 

وإذّ حذّر من عدم الإصلاح في الأحزاب السياسية المحلية اللبنانية، أكد أنه يحمل مشروعاً للانشقاق عن الحزب الشيوعي إن "لم يقبل الحزب إصلاح واقعه".

وأوضح الرحباني أنّ "المجموعة التي تؤيّد فكرته مستعدة  لحمل السلاح على نهج المقاومة".