فهمي للميادين: استبعد إستهداف غزة بعملية واسعة

أستاذ العلوم السياسية في جامعة القاهرة طارق فهمي يقول للميادين إن " استهداف غزة بعملية واسعة أمر غير وارد وذلك لإدراك إسرائيل مدى قدرة فصائل المقاومة"، وإن " خيار اسرائيل الأخير في سوريا هو استهداف منظومة اس 300 وهو خط أحمر روسي".

فهمي للميادين: نتنياهو يسعى الى تبريد الجبهة مع قطاع غزة تمهيدا لإتمام صفقة تبادل الأسرى

أكد أستاذ العلوم السياسية في جامعة القاهرة طارق فهمي للميادين أنه إذا تطورت الأمور قد يطرح حزب الليكود مرشّحاً آخر غير بنيامين نتنياهو في الانتخابات المقبلة، ولفت إلى أن " الاتهامات ضد نتنياهو لم تصل لمرحلة التأثير السياسي عليه".

وتابع أن "نتنياهو ليس لديه النيّة بإجراء انتخابات مبكرة وهو لا يريد أن يكون ضعيفاً بعد أزمة (إستقالة وزير الدفاع الاسرائيلي افيغدور) ليبرمان ، و" رئيس الوزراء الاسرائيلي يسعى إلى تبريد الجبهة مع قطاع غزة تمهيدا لإتمام صفقة تبادل الأسرى".

كلام فهمي جاء الاثنين عبر برنامج حوار الساعة على شاشة الميادين.

وعن العدوان الاسرائيلي الاخير على غزة وتداعياته قال إن " حركة حماس أصبحت لاعباً قوياً  ومركزياً ولا يمكن لأي تسوية في المنطقة أن تمر من دونها، وإذا فشلت صفقة القرن سيكون البديل هو "غزة أولاً" عبر إعادة صياغة القطاع كنموذج بديل".

وإذ إستبعد إستهداف غزة " بعملية واسعة أمر غير وارد وذلك لإدراك إسرائيل مدى قدرة فصائل المقاومة"، أشار إلى أنه  "بعد العدوان الإسرائيلي على سوريا توقفت إسرائيل للبحث عن بدائل".

وأضاف "حاولت إسرائيل من خلال عدوانها على سوريا التحرك منفرداً بعد فشلها بإقناع الروس بعودة التنسيق في الأجواء السورية، وخيار إسرائيل الأخير في سوريا هو استهداف منظومة اس 300 وهو خط أحمر روسي".

وختم " إسرائيل لن تغامر في اختراق الخطوط الحمراء في التعامل مع العوامل المهددة لها في سوريا".