دبلوماسيو "إسرائيل" ينتفضون: أوقفوا عمل ممثلياتنا في العالم

عشرات السفراء الإسرائيليين في العالم يطالبون بإغلاق ممثليتاهم في أعقاب الأزمة المالية التي تعاني منها وزارة الخارجية الإسرائيلية، ويتهمون الحكومة بأنها تتسبب بـ "تدمير النظام الدبلوماسي المهني لإسرائيل".

لأول مرة في تاريخ إسرائيل اعترض السفراء الموقعون على العريضة "على تراجع مكانة وزارة الخارجية الإسرائيلية"
لأول مرة في تاريخ إسرائيل اعترض السفراء الموقعون على العريضة "على تراجع مكانة وزارة الخارجية الإسرائيلية"

طالب عشرات السفراء الإسرائيليين في العالم بإغلاق ممثليتاهم، في أعقاب الأزمة المالية التي تعاني منها وزارة الخارجية الإسرائيلية.

وجاء في العريضة الموجهة إلى نقابة العاملين، والتي وقّع عليها 20 سفيراً وقنصلاً حتى الآن "نحن بألم شديد، نقترح على نقابة العاملين أن تصدر أوامرها بإيقاف عمل الممثليات الديبلوماسية الإسرائيلية في العالم".

وطالب الدبلوماسيون الإسرائيليون نقابة العاملين التدخل وإجراء مفاوضات مع الحكومة.

ومن الخدمات التي ستتوقف الممثليات عن تقديمها: خدمات قنصلية ومساعدة الإسرائيليين في الخارج، حملات سياسية في مختلف ساحات الأمم المتحدة المختلفة، تأشيرات عمل في "إسرائيل"، تصريحات لتصديرات أمنية، تعزيز صفقات اقتصادية، مكافحة البرنامج النووي الإيراني، مكافحة حملة المقاطعة وتعزيز صورة "إسرائيل" في العالم، بحسب موقع "إسرائيل نيوز 24".

ولأول مرة، اعترض السفراء الموقعون على العريضة "على تراجع مكانة وزارة الخارجية الإسرائيلية من خلال التقليصات الشديدة بميزانية الممثليات الإسرائيلية في العالم، والضرر الذي لحق بحقوق الممثلين الديبلوماسيين الإسرائيليين".

وانتقدت العريضة الإدارة الحالية للحكومة بأنها تتسبب بتدمير النظام الدبلوماسي المهني لممثلياتهم.

وتأتي الخطوة الغير مسبوقة على خلفية الأزمة المالية المتفاقمة التي تعاني منها الوزارة منذ شهر كانون ثاني/يناير الفائت.