هل نرى بومبيو في طهران؟

وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو يقول إنه مستعد للذهاب إلى إيران "من أجل التفاوض مع المسؤولين الإيرانيين عند الحاجة".

هل نرى بومبيو في طهران؟

أكد وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو استعداده للذهاب إلى إيران "من أجل التفاوض مع المسؤولين الإيرانيين عند الحاجة".

واشار بومبيو إلى أن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف يتمتع بفرصة زيارة نيويورك وأن يتحدث إلى وسائل الإعلام ويخاطب الرأي العام الأميركي.

وأضاف في مقابلة مع قناة "بلومبرغ" أنه يتطلع إلى "مخاطبة الشعب الإيراني مباشرة من أجل قول الحقيقة له بشأن ما فعلته طهران، وكيف تضررت منه"، على حد تعبيره.

وردا على سؤال حول إمكانية ذهابه إلى العاصمة الإيرانية يوماً ما، قال وزير الخارجية الأميركي "بالتأكيد"، قبل أن يُضيف انه سيذهب "إلى هناك عن طيب خاطر".
وحول إذا ما كان يقبل بالظهور على قناة تلفزيونية إيرانية، أجاب بومبيو "أرحّب بفرصة التحدث مباشرة إلى الشعب الإيراني. لقد تكلمتُ بالفعل عن هذا بالسابق"، مشيرًا إلى أن نظيره الإيراني محمد جواد ظريف "يأتي إلى هنا، يأتي إلى نيويورك، ويتنقل بالسيارة بأروع مدينة بالولايات المتحدة".
وكان بومبيو قال منذ أيام إنه سمح بمنح تأشيرة دخول لوزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، لزيارة مقر الأمم المتحدة في نيويورك، مضيفاً أن "حركة ظريف ستكون محصورة إلى حد كبير" حسب وصفه.

وصرّح بومبيو لصحيفة "واشنطن بوست" بأن ظريف وغيره من أعضاء الوفد الإيراني، الذين وصلوا إلى نيويورك، سيُسمح لهم بالتنقل بين مقر الأمم المتحدة والبعثة الإيرانية ومقر إقامة السفير الإيراني لدى الأمم المتحدة القريب.