عندما شَطَبت الرياضة السورية "إسرائيل" (حصري الميادين نت)

مسؤول البعثة الإداري ومُشرِف ألعاب القوى في الاتحاد العربي السوري للرياضات الخاصة، محمد سليم، يتحدَّث حصرياً لـ "الميادين نت" حول ما حصل مع الفريق السوري في دورة تايلاند الدولية.

لعلّ بعض المواقف في الرياضات العربية كانت مفتاح التطبيع مع كيان الاحتلال، لكن وقفات العزّ والشرف والالتزام بالقضية تساوي آلاف الميداليات والكؤوس.

 لا نلعب مع كيانٍ غاصِبٍ، هي الجملة الأخيرة والأهم التي كتبها أحد أبطال البعثة السورية المُشارِكة في دورة تايلاند الدولية للرياضات الخاصة.

مسؤول البعثة الإداري ومُشرِف ألعاب القوى في الاتحاد العربي السوري للرياضات الخاصة، محمد سليم، تحدَّث حصرياً لـ "الميادين نت" عن هذا الموقف وتفاصيله.

 

 

الجملة الأهم التي كتبها أحد أبطال البعثة السورية

إنجازات أبطال سوريا

كذلك تحدَّث المسؤول الإداري عن أبرز إنجازات أبطال سوريا ذوي الهِمَم العالية وأوضح مشروع الدَمْج الرياضي لمُصابي الحرب في سوريا من قوى الجيش العربي السوري ليكونوا أبطالاً في ميادين الرياضة كما كانوا أبطالاً في ميدان الحرب، وكيف بدأ تعميم مشروع "البيت الرياضي" على مساحة الجغرافيا السورية.

بطلة آسيا نورا بدور أول من تأهّل للألعاب البارالمبية

ويشهد الاتحاد العربي السوري للرياضات الخاصة نشاطاً مُكثّفاً لتجهيز أبطال سوريا للمشاركة في الألعاب الشتوية البارالمبية في طوكيو 2020.

ويذكر أن بطلة آسيا نورا بدور أول من تأهّل للألعاب البارالمبية، والمعسكرات مستمرة لبقيّة الأبطال من ذوي الهِمَم العالية.

من المشاركة في الدورة الدولية في تايلاند