اتحاد غرب آسيا لكرة السلة يجتمع في دمشق ويُعيد بطولاته إلى سوريا

اتحاد غرب آسيا لكرة السلة يعقد اجتماعه في دمشق في مقرّ الاتحاد الرياضي العام بعد انقطاع لسنوات بسبب الحرب، ويقرّر إقامة بطولتين في سوريا ضمن البطولات المدرجة على روزنامة الاتحاد.

المؤتمر الصحفي بعد اجتماع اتحاد غرب آسيا لكرة السلة
المؤتمر الصحفي بعد اجتماع اتحاد غرب آسيا لكرة السلة

بعد انقطاع لسنوات بسبب الحرب عقد اتحاد غرب آسيا لكرة السلة اجتماعه أمس في دمشق في مقرّ الاتحاد الرياضي العام.

وذكر رئيس الاتحاد الرياضي العام اللواء موفق جمعة خلال افتتاح الاجتماع أن انعقاده في دمشق تأكيد على عودة الرياضة السورية إلى مكانتها الطبيعية في استضافة مختلف الاجتماعات واللقاءات الرياضية الدولية بعد سنوات الحرب الإرهابية على سوريا والتي بقيت فيها الرياضة السورية حاضرة ومتوجة في مختلف البطولات والدورات القارية والدولية، وسيكون الانطلاقة الأولى لعقد المزيد من الاجتماعات للمؤسسات الرياضية العالمية في دمشق.

ولفت إلى الجهود الكبيرة التي بذلها الاتحاد السوري لكرة السلة ونشاطه خلال السنوات الماضية لمختلف الفئات والمشاركة في مختلف البطولات الخارجية وحضور وتواجد كوادره في مختلف مؤسسات اللعبة القارية والدولية.

 


خلال اجتماع اتحاد غرب آسيا لكرة السلة
خلال اجتماع اتحاد غرب آسيا لكرة السلة

من جهته عبّر المدير الإقليمي للاتحاد الدولي لكرة السلة في آسيا هاغوب خاجاريان عن سعادته لعقد اجتماع الاتحاد في سوريا، معتبراً أن الرياضة السورية ستبقى في الصدارة وأن اتحادات اللعبة الإقليمية والقارية والدولية ستبقى داعمة لكرة السلة السورية وسيكون هناك المزيد من الزيارات واللقاءات المستقبلية.

وأثمر الاجتماع عن الموافقة على إقامة بطولتين في سوريا ضمن البطولات المدرجة على روزنامة اتحاد غرب آسيا السنوية.

ففي المؤتمر الصحفي الذي تلا الاجتماع قال أمين عام اتحاد غرب آسيا فؤاد صليبا إلى أن الاجتماع “الذي انتهى بانتخاب رئيس الاتحاد العراقي لكرة السلة حسين العميدي رئيساً لاتحاد غرب آسيا” ناقش العديد من القضايا المهمة لتطوير كرة السلة في الاتحادات الأعضاء وكذلك دعم السلة السورية وتطويرها حيث تقرّر إقامة بطولتين لفئة تحت 16 عاماً وتحت 18 عاماً خلال الأشهر القادمة بما يسهم في تفعيل البطولات الدولية مجدداً في سوريا.