بعد قفزته المدهشة... رونالدو قفز سابقاً لارتفاع أعلى!

الهدف الخيالي الذي سجّله النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الأربعاء الماضي بكرة رأسية ليس الأول من نوعه في مسيرته لا بل أنه وصل لارتفاع أعلى.

  • قفزة رونالدو مع ريال مدريد في المباراة أمام مانشستر يونايتد في دوري الأبطال عام 2013

يوم الأربعاء الماضي شغل هدف النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في مباراة فريقه يوفنتوس أمام سمبدوريا في الدوري الإيطالي الجميع وجاب الكرة الأرضية.

"الدون" سجّل هدفاً خيالياً بكرة رأسية حيث قفز عالياً لارتفاع 69 سنتميتراً عن أرض الملعب ليبلغ ارتفاع القفزة 2,56 متراً أي أنه ببساطة تخطى ارتفاع العارضة الذي يبلغ 2,41 م!

لكن في حقيقة الأمر فإن هذا الهدف ليس الأول من نوعه في مسيرة "سي آر 7" إذ إنه قفز في مرّات سابقة لارتفاع أعلى. كان ذلك في عام 2016 في مباراة منتخب بلاده البرتغال أمام ويلز في كأس أوروبا، إذ بحسب صحيفة "ذا دايلي مايل" حينها فإن النجم البرتغالي قفز لارتفاع 76,2 سنتمتراً عن أرض الملعب ليبلغ ارتفاع القفزة 2,61 م كما أن سرعة الكرة وصلت إلى 71,3 كلم في الساعة.

  • قفزة رونالدو في مباراة البرتغال أمام ويلز في كأس أوروبا 2016

هذا ليس كل شيء بل أن رونالدو وصل لارتفاع أعلى أكثر. كان ذلك عام 2013 في دوري أبطال أوروبا عندما كان "الدون" في صفوف ريال مدريد في المباراة أمام فريقه السابق أيضاً مانشستر يونايتد. حينها قفز النجم البرتغالي لارتفاع 78 سنتمتراً عن أرض الملعب وقُدِّر ارتفاع القفزة بـ 3 أمتار وهو رقم غير مستبعد إذ إن ارتفاع قفزات لاعبي كرة السلة يصل إلى 3,05 أمتار، وهذا ما دفع المدرب التاريخي ليونايتد الإسكتلندي أليكس فيرغيسون وقتها إلى إبداء دهشته للقفزة معتبراً أن ركبة رونالدو وصلت بموازاة رأس مدافع يونايتد السابق باتريس إيفرا.

من المعلوم أن رونالدو من أكثر اللاعبين في العالم الذين يجيدون الكرات الرأسية فقد سجّل أكثر من 100 كرة رأسية، لكن الفرق بين "الدون" والبقية ليس فقط بالكمية بل أيضاً بالنوعية.