النادي الأوليمبي السكندري... مصنع الأبطال في مصر

دائماً يكون الاهتمام عند الحديث عن الكرة المصرية بالقُطبين الأهلي والزمالك لكن النادي الأوليمبي السكندري يمتلك تاريخاً كبيراً كما أنه خرَّج الكثير من الأبطال في رياضات مختلفة.

  • النادي الأوليمبي السكندري... مصنع الأبطال في مصر
    قدّم الأوليمبي العديد من النجوم إلى الكرة المصرية

إذا تحدّثت عن كرة القدم المصرية في أي مكان سيُذكَر مباشر إسما قُطبيها الكبيرين الأهلي والزمالك نظراً إلى شهرتهما الكبيرة وبطولاتهما الكثيرة، ولكن هناك أندية أخرى في مصر تستحقّ التحدّث عنها ومن بينها النادي الأوليمبي السكندري.

خلال عام 1905 وتحديداً في مدينة الإسكندرية قام علي مخلص الباجوري بتأسيس نادٍ رياضي أطلق عليه إسم "النجمة الحمراء" وذلك عقب عودة مخلص من إنكلترا وإعجابه الشديد بالرياضة وفوائدها الكثيرة، وبالفعل تأسّس النادي وأصبح حسين سامي الذي كان مديراً للجمارك في ذلك الوقت أول رئيس في تاريخ النادي.

تحوَّل إسم النادي بعد ذلك إلى نادي موظفي الحكومة وعقب تحقيق نجوم النادي ميداليات كثيرة في دورة الألعاب الأولمبية باريس 1924 تم تغيير إسمه ليصبح النادي الأوليمبي المصري في الإسكندرية.

ويُعدّ النادي الأوليمبي واحداً من أقدم الأندية المصرية وهو الأول من خارج محافظة القاهرة الذي يفوز بلقب الدوري المصري الممتاز وكان ذلك عام 1966، كما أنه أحرز لقب كأس مصر مرتين متتاليتين الأولى موسم 1932 -1933 عندما فاز على النادي الأهلي في نهائي البطولة 2-0 والثانية موسم 1933 -1934 عقب تغلّبه على نادي المختلط (الزمالك حالياً) في النهائي 2-0.

ويُعتَبر النادي الأوليمبي أول نادٍ مصري يشارك في بطولة الأندية الإفريقية أبطال الدوري عام 1967 ووصل إلى المربع الذهبي ولكنه لم يكمل البطولة بسبب ظروف الحرب.

النادي الأوليمبي لكرة القدم المصرية خرَّج مجموعة رائعة من النجوم أشهرهم أحمد الكاس الذي شارك مع المنتخب المصري في كأس العالم 1990 في إيطاليا وتألّق بشدّة خلال مباراتيّ مصر ضد مُنتخبي هولندا وإنكلترا، كما أنه قدّم مسيرة رائعة استمرت لـ 9 مواسم سجّل خلالها 108 أهداف وأحرز لقب هدَّاف الدوري المصري 3 مرات مُتتالية مواسم 1991 -1992 و1992 -1993 و1993 -1994.
ومن بين نجوم النادي الأوليمبي أيضاً نجم الستينات عز الدين يعقوب الذي تمّ منحه وسام الجمهورية عام 1979 تقديراً للإنجازات الكبيرة التي حقّقها في مسيرته ليس فقط في كرة القدم وإنما في ألعاب القوة أيضاً، فهو أول لاعب كرة يفوز بميدالية ذهبية عربية في ألعاب القوى حيث حقّق 3 ميداليات ذهبية في البطولة العربية لألعاب القوى عام 1963 وكان يُلقَّب بـ "السهم الأسود".

  • النادي الأوليمبي السكندري... مصنع الأبطال في مصر
    الأوليمبي من أقدم الأندية المصرية وهو أول فريق من خارج محافظة القاهرة يفوز بلقب الدوري المصري

وعند ذِكْر إسم النادي الأوليمبي من الضروري ذِكْر إسم النجم الراحل محمود بكر الذي كان يلعب ضمن صفوف النادي السكندري، وأصبح بعد ذلك واحداً من أشهر المُعلّقين الرياضيين في مصر والوطن العربي.

كما لعب في الأوليمبي في التسعينات نجم النادي الأهلي السابق في حقبة الثمانينات الذهبية علاء ميهوب.

من المؤكَّد أن الأوليمبي نادٍ رياضي من الدرجة الأولى لذلك فهو يهتم بكافة الألعاب الرياضية وليس كرة القدم فقط، لذلك فهو واحد من أكثر الأندية المصرية التي قدَّمت نجوماً في مختلف الألعاب أستطاعوا إحراز الكثير من الميداليات الأوليمبية لمصر.

من بين هؤلاء المُصارِع إبراهيم مصطفى الذي أحرز الميدالية الذهبية في دورة الألعاب الأولمبية أمستردام 1928 والربّاع أنور مصباح الذي فاز بالميدالية الذهبية في رفع الأثقال في أولمبياد برلين 1936 والربّاع إبراهيم شمس الذي حقَّق الميدالية الذهبية في رفع الأثقال أيضاً في أولمبياد لندن 1984.

بالإضافة إلى تحقيق المُصارِع الشهير كرم جابر للميدالية الذهبية في المصارعة الرومانية في دورة الألعاب الأولمبية أثينا 2004 وتامر صلاح نجم التايكواندو الذي فاز بالميدالية البرونزية في أولمبياد أثينا أيضاً.

يستمرّ النادي الأوليمبي في تقديم المزيد من الأبطال في مختلف الألعاب، لكن ما يأمله مُشجّعوه في كل أنحاء مصر أن يعود في لعبة كرة القدم إلى الدوري الممتاز الذي ابتعد عنه منذ عام 2009 إلى الدرجة الثانية، إذ بين أندية الدوري الممتاز مكانه الطبيعي.