"الأسد" ساني يعود إلى المستطيل الأخضر

ساني يعود إلى اللعب مع مانشستر سيتي وبيب سعيد بذلك.

  • ساني في تدريبات مانشستر سيتي (تويتر)

خاض الألماني ليروي ساني 57 دقيقة في مباراة، أمس الجمعة مع رديف مانشستر سيتي الانكليزي، وذلك بعد غيابه لفترة طويلة عن الملاعب إثر تعرضه لإصابة قوية في آب/أغسطس الماضي.

ولم يلعب سانيه منذ إصابته في أربطة ركبته في مباراة الدرع الخيرية ضد ليفربول.

وعاد اللاعب البالغ 24 عاماً إلى التمارين الشهر الماضي، قبل أن يخوض مواجهة أرسنال ضمن دوري الرديف الجمعة.

ورحب الاسباني بيب غوارديولا مدرب سيتي بعودة سانيه، خصوصاً في ظل قدرته على المشاركة في الجزء الأخير من موسمه الحالي.

ةقال غوارديولا "من الجيد دوماً أن يشعر (اللاعب) بالمباريات مجدداً. من الرائع أن ينضم لاعبو الفريق الاول للاعبي الأكاديمية خلال تعافيهم".

بدوره، قال ساني الذي تردد انتقاله إلى بايرن ميونيخ الألماني قبل إصابته "شعور العودة إلى الملعب رائع".

وينتهي عقد ساني الحالي مع سيتي في حزيران/يونيو 2021، حيث خاض 134 مباراة مع سيتي سجل خلالها 39 هدفاً و45 تمريرة حاسمة منذ قدومه من شالكه الألماني في 2016.

ويحتل سيتي المركز الثاني في ترتيب الدوري الإنكليزي، بفارق شاسع عن ليفربول المتصدر، لكنه قطع خطوة نحو ربع نهائي دوري أبطال أوروبا الذي لم يحرزه في تاريخه، بعد فوزه على ارض ريال مدريد الإسباني 2-1 الأربعاء الماضي.