كانافارو: سننتصر بروح مونديال 2006!

كانافارو يوجه رسالة إلى الإيطاليين ويدعوهم فيها إلى التحلي بالروح الانتصارية.

  • كانافارو: سننتصر بروح مونديال 2006!
    كانافارو رافعاً كأس العالم في ألمانيا 2006 (أرشيف)

دعا المدافع الدولي السابق الإيطالي فابيو كانافارو، اليوم الثلاثاء، بلاده للاتحاد في مواجهة فيروس كورونا، وضرب مثلاً بروح "الآتزوري" الذي توج بطلا للعالم قبل 14 عاماً، حيث كان كانافاروا قائداً لمنتخب إيطاليا في مونديال ألمانيا 2006. 

وكتب كانافارو في رسالة نشرها موقع "The Players Tribune" على الإنترنت "إلى كل الإيطاليين. ما يحدث في بلدنا يشعرني بالقلق، ويؤلمني. لا يمكنني وصف كم هو سيئ مشاهدة إيطاليا تعاني كثيراً، وأشخاص كثيرون يموتون. أشعر بالأسف لكل المصابين، ولكل من فقد عزيزاً".

وتابع مدافع ريال مدريد الإسباني سابقاً "الآن نحن داخل هذه المعركة، وعلينا القتال سوياً. هذا يعني إظهار أفضل ما لدينا".

واعتبر مدرب غوانغزو إيفرغراند الصيني حالياً، والذي عاش شخصياً تجربة الوباء الجديد وأنهى لتوه فترة حجره الصحي، أن مواطنيه يعرفون جيداً كيف يظهرون أفضل ما لديهم وقت الضرورة.

وأوضح "لحسن الحظ، هناك لحظات علينا أن نظهر فيها أفضل ما لدينا، وهذا يحدث في الأوقات الصعبة. عندما يكون الأمر ضروريا بحق. لقد شاهدته يحدث آلاف المرات، وأفكر عندما لعبنا المونديال، عندما كنت قائد المنتخب بطل العالم في 2006، رأيت هذا الأمر في اللاعبين. قضية 'كالتشيوبولي' (الغش الرياضي) ظهرت لتوها، والأجواء كانت  متوترة، وكثيرون اعتقدوا أن هذا سيحطمنا".

وأردف "يسألوني مراراً لماذا فازت إيطاليا بالمونديال. الأمر لم يكن صدفة، فزنا لأننا كنا الأقوى، ولأننا آمنا بحظوظنا. إيطاليا تحتاج الآن روح الجماعة هذه".

وفتح كانافارو مع زملائه المتوجين بكأس العالم في 2006 حساباً لجمع الأموال لمساعدة الصليب الأحمر في حربه ضد "كوفيد-19".

وقال في هذا الصدد "نحاول تقديم شيء. نحن أبطال العالم في 2006 فتحنا حسابا لجمع الأموال التي ستوجه للصليب الأحمر الإيطالي، وستكون لزيادة كفاءة كل المن