فيلايني يساعد ستاندار لييج لتفادي كارثة!

فيلايني يساعد فريقه السابق ستاندار لييج لمواجهة الصعوبات المالية والتي قد تتسبب في سقوط الفريق إلى درجات الهواة.

  • فيلايني يساعد ستاندار لييج لتفادي كارثة!
    الاتحاد البلجيكي رفض تجديد الرخصة الإحترافية لستاندار (أرشيف)

قرر البلجيكي مروان فيلايني، إقراض فريقه السابق ستاندار لييج مبلغ 3 ملايين يورو، والذي يعاني صعوبات مالية، في ظل انتشار فيروس كورونا "كوفيد-19".  

وبدأ فيلايني (32 عاماً) مسيرته في الفريق البلجيكي لييج، وهو في طريقه ليحذو حذو مواطنه أكسل فيتسل لاعب بوروسيا دورتموند الذي استثمر في الشركة المالكة للنادي "ايموبيليار ستاندار لييج".

وبحسب صحيفة "لا درنيير أور"، امتلك فيتسل اخيراً 45% من الملعب المتوقع خضوعه لعملية تجديد كبيرة في السنوات المقبلة.

وكان الاتحاد البلجيكي رفض في 8 نيسان/أبريل تجديد الرخصة الإحترافية لستاندار لعدم استيفاء الشروط المالية.

وبدون هذه الرخصة، سيسقط بطل الدوري البلجيكي إلى درجات الهواة.

واستأنف ستاندار هذا القرار أمام محكمة التحكيم الرياضية البلجيكية، حيث يتوقع أن ينال رخصته بمساعدة فيلايني ومستثمرين آخرين بحسب وكالة "بلغا"، وستصدر محكمة التحكيم قرارها في 5 أيار/مايو المقبل.