"الملك" يمنح ليكرز الفوز على كليبرز

ليكرز ينجح في تحقيق انتصار على كليبرز في أول مباراة من بعد استئناف منافسات الـ"NBA".

  • ليبرون جيمس

نجح لوس أنجليس ليكرز في تحقيق انتصار بشق الأنفس على لوس أنجليس كليبرز (103-101)، ضمن منافسات دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين. 

وأحرز ليبرون جيمس نقطتين قبل 12.8 ثانية من النهاية ودافع بقوة ضد كواي ليونارد وبول جورج.

وتوقف الدوري في 11 آذار/مارس بعد ظهور أول حالة بفيروس كورونا بين اللاعبين وقررت رابطة البطولة استئناف الموسم في منتجع "ديزني وورلد" بفلوريدا على أن ينتهي بحد أقصى في 13 تشرين الأول/أكتوبر المقبل.

ودخل كليبرز المباراة وهو يعاني من غياب مونتريزل هاريل، بعد خروجه من معسكر الفريق في أورلاندو لأسباب عائلية لكنه سيعود مرة أخرى، ولو وليامز الذي فُرض عليه العزل الذاتي لـ10 أيام، حيث انتهك وليامز قواعد الرابطة بعدم الخروج من المنتجع في فلوريدا بدون إذن، وشوهد في ملهى وهو ما تسبب في خضوعه للعزل لفترة أطول في ظل ارتفاع حالات الإصابة بالفيروس في الولاية.

وجاءت بداية ليكرز قوية وتقدم بفارق 13 نقطة قبل نحو دقيقتين من نهاية الربع الأول بفضل الأداء المذهل من أنطوني ديفيز الذي سجل 14 نقطة في هذا الربع الذي انتهى 35-23.

وواصل ليكرز تفوقه في الربع الثاني حتى استعاد كليبرز توازنه ونجح في تقليص الفارق مع نهاية الشوط الأول إلى نقطتين فقط.

وبدأ كليبرز الربع الثالث وأحرز 11 نقطة متتالية لينتزع التقدم، لكن ليكرز استعاد إيقاعه ليقلص الفارق ويدخل الربع الأخير متأخراً بنقطة واحدة، وبعدما تبادل الفريقان التقدم في بداية الربع الأخير أحرز ليكرز 12 نقطة متتالية ليتقدم 91-80.

وبدا أن ليكرز فرض سيطرته مرة أخرى غير أن جورج وباتريك بيفرلي وليونارد نجحوا في إدراك التعادل 101-101 بفضل رمية ثلاثية من جورج قبل 28.7 ثانية من النهاية، وحسم ليبرون المباراة بتسجيله السلة الأخيرة.

وتصدر ديفيز قائمة مسجلي ليكرز برصيد 34 نقطة فيما أحرز جيمس 16 نقطة واستحوذ على 11 كرة مرتدة بالإضافة إلى 7 تمريرات حاسمة.

وكان جورج الأكثر تسجيلاً في صفوف كليبرز برصيد 30 نقطة وتبعه ليونارد برصيد 28 نقطة.

ويتصدر ليكرز القسم الغربي برصيد 50 فوزاً و14 خسارة، وكان ضمن بالفعل التأهل للأدوار الإقصائية، وخلفه كليبرز وله 44 انتصاراً و21 هزيمة.

وقاد غوبير فريق يوتا جاز لتحقيق الفوز (106-104) على نيو أورليانز بيليكانز، حيث سجل رميتين حرتين قبل 6.9 ثانية من النهاية، في أول مباراة بعد استئناف الموسم.