قمّة لندن من دون أهداف وفوز يونايتد وخسارة أرسنال

تشلسي وتوتنهام يتعادلان 0-0 في قمّة المرحلة العاشرة من الدوري الإنكليزي.

  • قاد كافاني مانشستر يونايتد لفوز ثمين
    قاد كافاني مانشستر يونايتد لفوز ثمين

انتهت قمّة المرحلة العاشرة من الدوري الإنكليزي لكرة القدم بين الفريقين اللندنيين تشلسي وضيفه توتنهام بالتعادل 0-0، فيما منح الأوروغوياني إيدينسون كافاني فوزاً ثميناً لمانشستر يونايتد على ساوثمبتون 3-2.

واستعاد توتنهام الصدارة من ليفربول الذي تعادل أمام برايتون أول من أمس السبت 1-1، رافعاً رصيده إلى 21 نقطة متقدّماً بفارق الأهداف فقط عن حامل اللقب، حيث سيكون ليستر سيتي الرابع (18 نقطة) قادراً على اللحاق بهما في حال فوزه على ضيفه فولهام اليوم الإثنين، فيما بقي تشلسي ثالثاً مؤقّتاً بـ 19 نقطة.

وتمكّن توتنهام من الحفاظ على سلسلة من تسع مباريات من دون خسارة في الدوري هذا الموسم مقابل ثماني لتشلسي.

وكانت هذه المواجهة الخامسة بين فرانك لامبارد والبرتغالي جوزيه مورينيو كمدربين في جميع المسابقات، حيث خرجا بالتعادل للمرة الأولى بعد ثلاثة انتصارات للإنكليزي وواحد للبرتغالي.

وكان تشلسي الطرف الأفضل في المباراة التي شهدت أداء دفاعياً عالياً من الطرفين. 

 

كافاني يُنقذ يونايتد
وسجّل كافاني هدفين ليقود مانشستر يونايتد إلى العودة من تأخُّر بهدفين والفوز 3-2 على مضيفه ساوثمبتون.

وتقدّم ساوثمبتون في الشوط الأول عبر البولندي يان بيدناريك (23) وجيمس وارد-براوز (32)، قبل أن يعود يونايتد بهدف البرتغالي برونو فرنانديش (59) وهدفين لكافاني الذي شارك بعد الاستراحة (74 و90+2).

ورفع يونايتد الذي يستضيف باريس سان جيرمان الفرنسي الأربعاء المقبل في دوري أبطال أوروبا، رصيده إلى 16 نقطة من تسع مباريات بعد فوز ثالث توالياً (لديه مباراة مؤجلة) في المركز الثامن مؤقّتًاً.

 

خيبة جديدة لأرسنال
وواصل أرسنال نتائجه المخيبة بخسارته أمام ضيفه ولفرهامبتون 1-2 ليبقى من دون فوز في الدوري للمباراة الثالثة توالياً ويتلقّى خسارته الثالثة على التوالي على ملعبه في الدوري هذا الموسم.

وسجّل البرتغاليان بيدرو نيتو (27) ودانيال بودينسي (42)هدفي الضيوف فيما أحرز البرازيلي غابريال هدف "الغانرز" (30).