إبراهيموفيتش يتعرض لهتافات عنصرية

زلاتان إبراهيموفيتش يتعرض لهتافات عنصرية من جماهير ريد ستار بلغراد.

  • إبراهيموفيتش مع ميلان (أرشيف)
    إبراهيموفيتش مع ميلان (أرشيف)

تعرّض المهاجم السويدي، البوسني الأصل زلاتان إبراهيموفيتش، لإهانات عنصرية أمس الخميس في المباراة التي لعبها فريقه ميلان في العاصمة الصربية بلغراد، أمام النجم الأحمر في ذهاب دور الـ32 من الدوري الأوروبي "اليوروبا ليغ".

وفي فيديو مصور بثته قناة "أن وان" اليوم الجمعة، ظهر إبراهيموفيتش جالساً في مدرجات الملعب، فيما سُمع صوت رجل يوجه إهانات للسويدي مرات عدة، ويصفه بكلمة "باليا النتن" وهو وصف يطلقه القوميون الصرب على مسلمي البوسنة.

وقال النادي الصربي في بيان نقلته وسائل إعلام محلية: "النجم الأحمر يدين بشدة الإهانات الموجهة لزلاتان إبراهيموفيتش. يعتذر النجم الأحمر عمّا تعرض له إبراهيموفيتش في ملعبنا".

وأضاف النادي أنه سيتعاون مع السلطات لمعرفة المسؤول عن الحادث والإصرار على معاقبته بالشكل المناسب، خصوصاً وأن المشجعين الصرب لديهم سمعة النزعة العنيفة.

وكانت المباراة مقررة بالمبدأ خلف أبواب مغلقة بسبب الإجراءات المتخذة لمواجهة تفشي فيروس كورونا، لكن مقاعد الملعب شهدت تواجد المئات.

يذكر أن المباراة بين ميلان وريد ستار بلغراد انتهت بالتعادل الإيجابي 2-2.