سامباولي مدرباً لمارسيليا

خورخي سامباولي يخلف فيلاش بواش في تدريب مارسيليا، وبابلو لونغوريا، رئيساً جديداً للنادي.

  • خورخي سامباولي مع أتلتيكو مينيرو
    خورخي سامباولي مع أتلتيكو مينيرو

أعلن نادي أولمبيك مارسيليا الفرنسي، أمس الجمعة، تعاقده مع الأرجنتيني خورخي سامباولي كمدرب جديد للفريق خلفاً للبرتغالي أندريه فيلاش بواش، بينما أصبح المدير الرياضي، الإسباني بابلو لونغوريا، رئيساً جديداً للنادي.

وفي بيان صادر عن مالك النادي، الأميركي فرانك مكورت، قال إن "هناك تغييرات عميقة تفتح فصلاً جديداً" للنادي الغارق في أزمة عميقة، مشيراً إلى أنه سيصل للمدينة هذا الأسبوع.

وسيتولى لونغوريا رئاسة النادي بشكل فوري، خلفاً لجاك هنري إيرو، الذي واجه انتقادات شديدة من قبل قطاع كبير من الجماهير، والذي سيكون عضواً في مجلس الرقابة.

وسيكون الإسباني، الذي عمل كمدير رياضي منذ 3 آب/أغسطس الماضي، مسؤولاً عن إدارة الجانبين الرياضي والاقتصادي لمارسيليا.

وقال لونغوريا إن تعيينه يمثل شرفاً كبيراً بالنسبة له، مؤكداً رغبته في "المساهمة في وضع أسلوب لعب يتناسب مع شغف مشجعينا".

بدوره، وقع سامباولي عقداً حتى حزيران/يونيو 2023، وقال مارسيليا إن التعاقد معه جاء لما يملكه من جودة، ولخبرته كمدرب "على أعلى مستوى"، ولتفضيله اللعب الهجومي.

وتولى سامباولي قيادة منتخب بلاده الأرجنتيني وكذلك تشيلي، كما قاد إشبيلية في إسبانيا وسانتوس وأتلتيكو مينيرو في البرازيل.