فيدرير يسعى للمشاركة في الأولمبياد

روجر فيدرير يشير إلى رغبته في المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية الصيف المقبل في طوكيو.

  • روجر فيدرير في أولمبياد لندن 2012 (أرشيف)
    روجر فيدرير في أولمبياد لندن 2012 (أرشيف)

أشار "أسطورة" كرة المضرب، السويسري روجر فيدرير، إلى أنه يتطلع للمشاركة في أولمبياد طوكيو 2020، ويسعى إلى الحصول على ميدالية أولمبية ثالثة، بعد غيابه عن أولمبياد ريو في البرازيل في العام 2016 بسبب الإصابة.

ويبدو أن عودته من الإصابة بعد 13 شهراً رفعت من معنوياته وحماسه للمشاركة في مسابقات التنس.

وعاد فيدرير (39 عاماً) من بوابة بطولة قطر المفتوحة، حيث سيواجه البريطاني دان إيفانز في الدور الثاني، بعد خضوعه لجراحتين في الركبة العام الماضي.

ولم يشارك اللاعب السويسري في أي بطولة رسمية منذ خسارته أمام نوفاك ديوكوفيتش في الدور قبل النهائي في أستراليا المفتوحة 2020 لكنه يتطلع للمشاركة في ويمبلدون والأولمبياد.
 
وفي مقابلة مع شبكة "بي إن سبورتس" قال فيدرير: "المشاركة في الأولمبياد ضمن خطتي لكن هدفي الأساسي في الوقت الحالي الاستعداد لبطولة ويمبلدون وهي البطولة التي تسبق الأولمبياد. أتمنى أن أكون في حالة لائقة بحلول ذلك الوقت وأن تتوقف الأسئلة بشأن ركبتي".
 
وأضاف: "الأولمبياد ضمن أهدافي الرئيسية. للأسف لم أشارك في أولمبياد ريو (2016) بسبب الركبة اليسرى. أتمنى العودة في أولمبياد طوكيو". 

وخسر فيدرير في مباراة الميدالية البرونزية في أولمبياد 2000 لكنه نال ذهبية الزوجي مع ستانيسلاس فافرينكا في بكين 2008 ثم فضية الفردي في لندن 2012.
 
وتحدّث اللاعب السويسري عن فشل الجيل الجديد في كسر هيمنة "الثلاثي الكبير" مشيراً إلى أن الأمور ليست في صالحهم في البطولات الأربع الكبرى، حيث يحتاجون للفوز على الأقل على اثنين من الثلاثة.
 
وقال: "مشكلة الجيل الجديد هي أن نوفاك ورافاييل (نادال) وأنا لم نلعب بشكل مختلف. ربما يفوز أحدهم علي لكنه يخسر أمام نوفاك، وربما يفوز أحدهم على نوفاك لكنه يخسر أمام رافاييل، أو يفوز على رافاييل ويخسر أمامي".

وتابع: "أعتقد أننا سنرى التغير الهائل بعد 3 أعوام. لكن أعلم أن رافاييل وأنا سنحاول البقاء لأطول فترة ممكنة وزيادة ألقابنا".