صراع بشكل آخر بين إنتر ميلانو ويوفنتوس

هذا ما حصل بين بافيل نيدفيد وماركو ماتيراتزي.

  • نيدفيد وماتيراتزي
    نيدفيد وماتيراتزي

لم تنحصر المنافسة بين يوفنتوس وإنتر ميلانو على لقب الدوري الإيطالي في الملعب بل وصلت إلى خارجه من خلال ما حصل بين النجم السابق لـ "اليوفي" ونائب رئيسه الحالي، بافيل نيدفيد، والنجم السابق لـ "النيراتزوري" ماركو ماتيراتزي.

ويبدو إنتر حالياً الأقرب لإحراز لقب "السيري أ" حيث يتصدّر الترتيب مبتعداً عن يوفنتوس الثالث بـ 10 نقاط.

وكان نيدفيد قال في تصريحات صحفية حول ابتعاد فريقه عن الصدارة بأن هذا لا يُزعجه مضيفاً أن نجله شاهد يوفنتوس يفوز دائماً باللقب طيلة 10 أعوام منذ أن كان في المدرسة حتى الجامعة.

ولم ينتظر ماتيراتزي كثيراً لكي يردّ بالطريقة ذاتها قائلاً: "نتمنى له جميعاً أن يفوز بلقب دوري أبطال أوروبا قبل أن يُنهي نجله دراسته. أولادي شاهدوا التتويج بدوري الأبطال (إنتر) وكأس العالم (إيطاليا) عندما كانوا في الحضانة ومرحلة الإبتدائي".