استياء في برشلونة بعد "الكلاسيكو"... ما السبب؟

مدرب ولاعبو برشلونة يبدون استياءهم بعد المباراة أمام ريال مدريد في "كلاسيكو" الدوري الإسباني لهذا السبب.

  • كومان خلال المباراة
    كومان خلال المباراة

اعتبر الهولندي رونالد كومان، مدرب برشلونة، بعد خسارة فريقه أمام ريال مدريد بنتيجة 1-2 في "الكلاسيكو"، في قمّة المرحلة الثلاثين من الدوري الإسباني لكرة القدم، أنه "كانت هناك ركلة جزاء واضحة" للاعبه الدنماركي مارتن برايثوايت.

وقال كومان في تصريحات تلفزيونية بعد المباراة: "العالم كلّه شاهد المباراة، وإذا كنتَ من مشجّعي برشلونة فبالتأكيد ستكون غاضباً للغاية وغير سعيد باثنتين من القرارات التحكيمية. ومع ذلك أقول إننا لم نكن جيّدين في الشوط الأول لا على المستوى الهجومي ولا الدفاعي، ولكن مستوانا تحسّن في الشوط الثاني".

وانتقد المدرب الهولندي الأداء التحكيمي وقال إنه "طالب حكم المباراة أن يتأكّد من القرار" لأن تدخُّل الفرنسي فيرلان ميندي على برايثوايت كان "ركلة جزاء".

من جهته أيضاً، اعتبر لاعب "البرسا" سيرجي روبرتو، أن "ميندي عرقل برايثوايت"، مبدياً استياءه لأنه لم تتم مراجعة تقنية الفيديو. 

وأضاف: "كنا سنتصدّر الدوري لو فزنا، لكن الآن علينا الفوز وانتظار خسارة خصومنا للنقاط".

ورغم أنه لم يلعب المباراة، فإن جيرار بيكيه نزل إلى الملعب عقب صافرة نهاية المباراة للحديث مع الحكم خيسوس خيل مانثانو حول بعض قراراته، في الوقت الذي تدخّل فيه كارلوس نابال، إداري الفريق الكتالوني، للفصل بينهما.