معاقبة ريد ستار بلغراد بسبب العنصرية ضد إبراهيموفيتش

الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" يعاقب نادي النجم الأحمر الصربي بسبب العنصرية وخرق البروتوكول الصحي.

  • معاقبة ريد ستار بلغراد بسبب العنصرية ضد إبراهيموفيتش
    جماهير ريد ستار بلغراد (أرشيف)

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" اليوم الخميس معاقبة نادي ريد ستار بلغراد الصربي، بحرمانه من اللعب بحضور الجماهير وفرض غرامة قدرها 30 ألف يورو، بسبب الإهانات العنصرية التي وجهها جمهوره للنجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش الذي ينحدر من أصول بوسنية مسلمة، وذلك في مواجهة ميلان في 18 شباط/فبراير الماضي ضمن منافسات الدوري الأوروبي.

ووفقاً لصحيفة "Sportski zurnal"، عوقب النادي أيضاً بشكل مشروط حتى 13 نيسان/أبريل من العام 2022 بمباراة أخرى بدون جمهور.

وفُرضت الغرامة المالية أيضاً بسبب "اختراق البروتوكولات الخاصة بمكافحة الوباء" بعد حضور عدّد أكثر من المسموح به في المدرجات خلال المواجهة التي جمعت الفريقين في ذهاب دور الـ32 من بطولة الدوري الأوروبي والتي انتهت بالتعادل الإيجابي (2-2).

وأشارت الصحافة الصربية إلى أن إبراهيموفيتش، الذي كان على مقاعد البدلاء أثناء تسجيل فريقه الهدف الأول، تلقى في هذه اللحظة العديد من الإهانات العنصرية.
 
وعلى الرغم من حظر تواجد الجماهير في المدرجات بسبب وباء كورونا، إلّا أن عشرات الأشخاص تواجدوا بالفعل في الملعب.