تشرين يرفع درع الدوري السوري

الدوري السوري الممتاز لكرة القدم لموسم 2020-2021 اختُتم رسمياً يوم أمس.

  • لاعبو تشرين يحتفلون مع جمهورهم
    لاعبو تشرين يحتفلون مع جمهورهم

اختُتِمت رسمياً منافسات الدوري السوري الممتاز لكرة القدم لموسم 2020-2021 يوم أمس، حيث لُعبت الجولة الأخيرة بعد أن عُرفت هوية البطل والأندية المتّجهة إلى الدرجة الأولى منذ الجولة السابقة.

وتعرّض تشرين لخسارة في آخر مبارياته أمام مضيفه الكرامة بنتيجة 1-2، لكنها لم تؤثّر على تتويجه الذي جرى في نهاية المباراة حيث حصل على درع الدوري بحضور رسمي تمثَّل برئيس الاتحاد السوري لكرة القدم حاتم الغايب وأعضاء الاتحاد ومحافظ حمص ومسؤولين آخرين.

فيما شهد هذا الموسم انتقال فريقَي الساحل والحرية إلى مصاف الدرجة الأولى وصعود فريقَي عفرين والنواعير مكانهما إلى دوري الأضواء. 

وحصد تشرين 18 فوزاً مقابل 5 تعادلات و3 هزائم برصيد 59 نقطة مسجّلاً 45 هدفاً خلال 26 جولة كثاني أفضل خط هجوم في الدوري، كما تلقّى مرماه 16 هدفاً كثاني أفضل خط دفاع بعد الكرامة.

وهذا اللقب الثاني لفريق "البحارة" على التوالي في غضون تسعة أشهر بعد الموسم الماضي الاستثنائي إثر تفشّي وباء كورونا.

وكان هدّاف النسخة الخمسين من الدوري مهاجم نادي جبلة محمود البحر برصيد 22 هدفاً متقدّماً بـ 5 أهداف على مهاجم فريق الجيش محمد الواكد. 

وفضلاً عن تتويج تشرين بلقب الدوري، فإن الموسم الكروي السوري شهد تتويج فريق جبلة بكأس الجمهورية بفوزه في النهائي بركلات الترجيح على حطين، وذلك بعد 21 عاماً من دون ألقاب، لتكون الاحتفالات في محافظة اللاذقية في مدينة جبلة وفي مركز مدينة اللاذقية.