"نسور قاسيون"... فرحٌ للسوريين

منتخب سوريا لكرة القدم يواصل تألُّقه في التصفيات الآسيوية المزدوجة ويتأهّل إلى كأس آسيا 2023 والدور الحاسم في تصفيات مونديال 2022 عن جدارة.

  • لاعبو منتخب سوريا يحتفلون بالفوز والتأهُّل
    لاعبو منتخب سوريا يحتفلون بالفوز والتأهُّل

أكمل منتخب سوريا لكرة القدم فرح واحتفالات السوريين بعد النجاح اللافت للانتخابات الرئاسية السورية التي فاز فيها الرئيس بشار الأسد، بفرح التأهُّل إلى كأس آسيا 2023 والدور الحاسم في تصفيات مونديال 2022 عن جدارة.

إذ إن منتخب سوريا أضاف فوزه السادس من 6 مباريات في التصفيات الآسيوية المزدوجة ضمن منافسات المجموعة الأولى بفوزه بسهولة على منتخب المالديف بنتيجة 4-0 ليرفع رصيده إلى 18 نقطة في الصدارة. 

وتألّق في المباراة النجم محمود المواس، المحترف في نادي بوتشاني الروماني، بتسجيله ثلاثة أهداف "هاتريك"، فيما سجّل اياز عثمان هدفاً أيضاً وهو الأول له مع "نسور قاسيون". 

وشهدت المباراة احتساب ثلاث ركلات جزاء للمنتخب السوري سجّل منها المواس هدفَين واياز هدفاً.

وجاء الفوز السوري رغم معاناة المدرب نبيل معلول من الإصابات؛ إذ غاب عن المباراة العديد من النجوم أبرزهم عمر السومة وأحمد الصالح ومحمد عثمان. 

وسيلعب منتخب "نسور قاسيون" مباراته المقبلة أمام منتخب غوام، يوم غد الإثنين، الساعة الخامسة عصراً بتوقيت القدس الشريف. 

وأصبح اهتمام السوريين الآن بالدور الحاسم للتصفيات المونديالية وتكرار النتائج في تصفيات مونديال روسيا 2018 عندما تألّق منتخب سوريا على نحو لافت ووصل إلى الملحق الآسيوي أمام أستراليا وكان يستحقّ أن يصل إلى الملحق النهائي الذي يؤهِّل الفائز فيه إلى كأس العالم.

 

  • مدرب منتخب سوريا التونسي نبيل معلول مغرّداً عن الفوز
    مدرب منتخب سوريا التونسي نبيل معلول مغرّداً عن الفوز والتأهُّل