فوز متأخر للبرتغال وأرقام قياسية لرونالدو

المنتخب البرتغالي يستهل حملة الدفاع عن لقبه في "اليورو" بانتصار كبير على منتخب المجر.

  • رونالدو يحتفل
    رونالدو يحتفل

استهل المنتخب البرتغالي حملة الدفاع عن لقبه في بطولة أمم أوروبا "يورو 2020"، بفوز متأخر بثلاثية نظيفة على المنتخب المجري الذي لعب في أرضه.
 
ولُعبت المباراة على ملعب "بوشكاش أرينا" في العاصمة بودابست، وشهدت حضوراً كاملاً للجماهير إذ بلغ العدد حوالي 68 ألف متفرج.

انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي، في الوقت الذي قدّم فيه منتخب المجر أداءً بطولياً.

في الشوط الثاني، بقي التعادل سيد المباراة حتى الدقائق الأخيرة، بحيث افتتح غيريرو التسجيل في الدقيقة 84، قبل أن ينهار منتخب المجر، ويسجل رونالدو الهدف الثاني من ركلة جزاء في الدقيقة 87، واختتم "الدون" الثلاثية في الوقت البديل.

وبهذا الفوز تصدرت البرتغال ترتيب المجموعة السادسة مؤقتاً بثلاث نقاط.

بدوره، أصبح رونالدو الهداف التاريخي لكأس الأمم الأوروبية برصيد 11 هدفاً متفوقاً على الفرنسي ميشيل بلاتيني صاحب الأهداف التسعة.
 
كما بات "الدون" أول لاعب يسجل في 5 نسخ مختلفة ورفع رصيده إلى 106 أهداف، ليقترب من رقم الإيراني علي دائي الهداف التاريخي للمنتخبات الوطنية بـ109 أهداف.