إنريكي يرد على المنتقدين

لويس إنريكي يقول إن الفوز على سلوفاكيا هو أفضل رد على منتقدي أداء منتخب إسبانيا في بطولة أمم أوروبا "يورو 2020".

  • لويس إنريكي
    لويس إنريكي (إفي - راؤول كارو)

أشار لويس إنريكي، مدرب منتخب إسبانيا، إلى أن الفوز على سلوفاكيا بخماسية نظيفة، أفضل رد على المنتقدين.

وقال إنريكي في المؤتمر الصحافي بعد المباراة: "أعتقد أن الناس لديها الكثير من الشكاوى، لكنني لا أعتقد أن هناك أي مجال للانتقادات اليوم".

وأضاف: "سنستعد إلى مباراة دور الستة عشر بقدر كبير من الثقة وننتظر يوم الاثنين بفارغ الصبر".

وأوضح إنريكي: "إنه شعور بالارتياح ليس فقط بالنسبة لي، ولكن فيما يتعلق بقدراتنا على تحقيق نتائج مقنعة من خلال طريقتنا المعهودة".

وتابع: "سنخوض الطريق خطوة بخطوة، لقد تحدثت عن اعتقادي بشأن ما يمكننا تحقيقه وتوقعاتنا كمنتخب وطني ولم أغير رأيي".

وختم بالقول: "سعداء بأن الجماهير واللاعبين عاشوا أوقاتاً طيبة... الآن حان وقت الاحتفال ولِنرَ إن كان بإمكاننا الذهاب بعيداً مرة أخرى".

وتعرض المنتخب الإسباني تحت قيادة إنريكي لهتافات استهجان من قبل الجماهير وانتقادات وسائل الإعلام بعد التعادل سلبياً مع السويد، ثم التعادل بهدف لمثله مع بولندا في إشبيلية، في أول مباراتين للفريق في بطولة أمم أوروبا "يورو 2020".

ونال المهاجم ألفارو موراتا نصيبه من الانتقادات بعد إهداره ضربة جزاء أمام سلوفاكيا، لكن "الماتادور" رد على هذه الانتقادات بتحقيق أكبر انتصار في البطولة القارية حتى الآن.

وعادل المنتخب الإسباني أكبر انتصار في تاريخ كأس الأمم الأوروبية، وأصبح خامس فريق في تاريخ البطولة يحقق الفوز بخمسة أهداف بعد فرنسا والدنمارك في 1984 وهولندا في 2000 والسويد في 2004.

واحتل المنتخب الإسباني المركز الثاني في المجموعة الخامسة، ليضرب موعداً مع كرواتيا في دور الـ16.