فيليب لام: روبن لم يعد رمزاً للأنانية

فيليب لام يشيد بزميله في بايرن ميونيخ أريين روبن.

فيليب لام
فيليب لام

إعتبر فيليب لام، قائد بايرن ميونيخ الألماني، أن زميله الهولندي أريين روبن تخلص أخيراً من الأنانية.

وكان روبن /30 عاماً/ على وشك الرحيل من ملعب "أليانز أرينا" عام 2012 بعدما تعرض لانتقادات لاذعة عقب إهداره ركلة جزاء حاسمة خلال خسارة بايرن المباراة النهائية لبطولة دوري أبطال أوروبا أمام تشلسي الانكليزي بالركلات الترجيحية.

ولكن النجم الهولندي أعاد اكتشاف نفسه مجدداً خلال العامين الماضيين ليصبح أحد أفضل لاعبي العالم في الوقت الحالي.

وصرح لام لصحيفة "غوتارني" الكرواتية "إن روبن تغيّر كثيراً ولم يعد رمزاً للأنانية".

وساهم روبن في حصول بايرن على الخماسية التاريخية (الدوري الألماني وكأس ألمانيا ودوري أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية) العام الماضي، وكذلك الفوز بالدوري والكأس هذا العام، كما قاد المنتخب الهولندي للحصول على المركز الثالث في المونديال الأخير الذي أقيم بالبرازيل الصيف الماضي.