سواريز × كييليني وإيفرا... في برلين

مواجهة برشلونة ليوفنتوس في نهائي دوري أبطال أوروبا في برلين تجمع مجدداً بين لويس سواريز من جهة وجيورجيو كييليني وباتريس إيفرا من جهة ثانية.

تكرار للمواجهة الشهيرة بين سواريز وكييليني في مونديال 2014
تتجدد المواجهة بين الأوروغوياني لويس سواريز والإيطالي جيورجيو كييليني خلال لقاء برشلونة الإسباني ويوفنتوس الإيطالي في نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم في السادس من شهر يونيو/ حزيران المقبل، في تكرار لمواجهتهما الشهيرة ضمن دور المجموعات في كأس العالم 2014 عندما عضّ الأول الثاني في كتفه. 
وكانت تلك الواقعة قد أدّت إلى توقيع الإتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) عقوبة الإيقاف على مهاجم "البرسا" الحالي لمدة تسع مباريات دولية وأربعة أشهر، ما يعني أن اللاعب الأوروغوياني سيغيب عن نسخة بطولة كوبا أمريكا المقبلة التي تقام في تشيلي.
وكذلك يلتقي سواريز مرة أخرى بالفرنسي باتريس إيفرا، حيث كان الأوروغوياني قد تعرض للإيقاف ثمانية لقاءات حينما كان يرتدي قميص ليفربول الإنكليزي على خلفية توجيهه ألفاظاً عنصرية تجاه الفرنسي بينما كان الأخير يلعب في صفوف مانشستر يونايتد.
ولدى عودته إلى الملاعب لم يقم سواريز بتحية إيفرا على أرضية الملعب، قبل أن يعتذر الأوروغوياني عن ذلك التصرف قائلاً: "اعتذر عن ذلك. ارتكبت خطأ وأندم على ما حدث".