ريفر بلايت يتقدم على بوكا جونيورز في ذهاب دور الـ 16 لكأس ليبرتادوريس

ريفر بلايت يحقق فوزاً صعباً على غريمه بوكا جونيورز 1-0 بركلة جزاء، في ذهاب دور الـ 16 لكأس ليبرتادوريس لأندية أميركا الجنوبية.

كارلوس سانشيز محتفلاً بتسجيله هدف الفوز الوحيد من ركلة جزاء

تقدّم ريفر بلايت على غريمه التقليدي بوكا جونيورز 1-0، في مباراة دور الـ 16 لكأس ليبرتادوريس لأندية أميركا الجنوبية محققاً أفضلية طفيفة. 

وجاء الهدف الوحيد عن طريق كارلوس سانشيز في الدقيقة 81 من ركلة جزاء ليمنح ريفر بلايت صاحب الأرض فوزاً صعباً في مباراة شابتها الفوضى أمام 62 ألف متفرج باستاد "مونيمونتال".

وقال سانشيز: "النتيجة معقولة بالنسبة لنا. لعبنا بالطريقة المناسبة وركضنا طيلة 90 دقيقة".

وحفلت المباراة بالعصبية وبعدد كبير من المواجهات الخشنة على الكرة وبالأحداث الساخنة خارج الملعب.

وحصل ستة لاعبين على إنذارات وطرد تيوفيلو غوتيريز لاعب ريفر بسبب تدخل عنيف قبل النهاية مباشرة.

وأقيمت المباراة بعد أربعة أيام فقط من فوز لبوكا 2-0 على ريفر في الدوري المحلي.

وسيلتقي الفريقان إياباً في كأس ليبرتادوريس يوم الخميس المقبل.