رسالة تضامن من كانتونا مع مانشستر

الأسطورة الفرنسي إيريك كانتونا يوجّه رسالة تضامن مع مدينة مانشستر الإنكليزية بعد الإعتداء الذي تعرضت له وأوقع العديد من الضحايا والجرحى.

إيريك كانتونا
وجّه الأسطورة الفرنسي إيريك كانتونا رسالة تضامن مع مدينة مانشستر الإنكليزية بعد الإعتداء الذي تعرضت له وأوقع العديد من الضحايا والجرحى.
ولعب كانتونا في صفوف فريق المدينة الأشهر يونايتد في تسعينيات القرن الماضي حيث حقق معه نجاحات باهرة وتحوّل إلى أيقونة لجماهير الفريق التي أطلقت عليه لقب "الملك".
وقال كانتونا في رسالته عبر مقطع فيديو نشره موقع محطة "يوروسبورت" على "تويتر": "أفكر بالضحايا والجرحى والأطفال والشبان والكبار في السن، بعائلاتهم، بأصدقائهم، بكم جميعاً، بنا. أفكر بهذه المدينة، مانشستر، بسكان مانشستر الذين أحبهم بعمق".
وأضاف "الملك": "أفكر بهذا البلد، إنكلترا، وبالإنكليز الذين أحبهم بعمق. أتألم معكم. قلبي معكم. أشعر بأني قريب منكم دائماً".