"داعش" يهدد مونديال روسيا: ميسي خلف القضبان يبكي دماً!

"داعش" يُطلق تهديداً جديداً لمونديال روسيا 2018 حيث نشر عبر "مؤسسة الوفاء الإعلامية" التابعة له صورة للنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي خلف قضبان السجن وهو يبكي دماً.

"داعش" يهدد مونديال روسيا عبر صورة لميسي

 أطلق "داعش" تهديداً جديداً لمونديال روسيا 2018 حيث نشر التنظيم عبر "مؤسسة الوفاء الإعلامية" التابعة له صورة للنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي خلف قضبان السجن وهو يبكي دماً.

وتضمّنت الصورة عبارة: "الإرهاب العادل. إنكم تقاتلون دولة لا تعرف الخسارة في ميزانها".

ونقلت صحيفة "لانسيون" الأرجنتينية عن مقرّبين من ميسي بأنه لم يشعر بالقلق من هذه الصورة.

وكان "داعش" نشر صورة أيضاً قبل أيام توعّد بها مونديال روسيا.

يذكر أن البطولة ستنطلق في 14 حزيران/ يونيو المقبل.

صورة يهدد به "داعش" مونديال روسيا