الفارق على حاله بين برشلونة وأتلتيكو

برشلونة يفوز على رايو فايكانو 3-1 وأتلتيكو مدريد على ليغانيس 1-0، في الدوري الإسباني لكرة القدم.

قاد ميسي برشلونة للفوز (أ ف ب)

بقي الفارق 7 نقاط بين برشلونة المتصدر وأتلتيكو مدريد بعد فوز الأول على رايو فايكانو 3-1 والثاني على ليغانيس 1-0، في الدوري الإسباني لكرة القدم.

وصنع النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي هدفاً وسجل آخر ليقلب برشلونة تأخره ويتغلب على ضيفه رايو فايكانو المتعثر 3-1.

وانتزع رايو، الذي خسر في آخر 12 مباراة له أمام برشلونة، تقدماً مفاجئاً خلال الشوط الاول عندما تجاوز راوول دي توماس، المعار من ريال مدريد، اثنين من المدافعين قبل أن يسدد في المرمى.

ودام التقدُّم غير المتوقع للفريق القادم من مدريد ربع ساعة فقط على ملعب "كامب نو" وانتهى عندما لعب ميسي ركلة حرة نحو جيرار بيكيه الذي أودع الكرة برأسه في الشباك.

ونال برشلونة ركلة جزاء في بداية الشوط الثاني بعد تعرّض الأوروغوياني لويس سواريز للعرقلة ليسددها ميسي ويضع متصدر الترتيب في المقدمة قبل أن يضمن سواريز النقاط الثلاث بالهدف الثالث في الدقيقة 82.

وواصل أتلتيكو مدريد مطاردة برشلونة بعد فوزه الصعب 1-0 على ضيفه ليغانيس بعدما أراح المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني العديد من اللاعبين استعداداً لمواجهة يوفنتوس في إياب دور الـ 16 في دوري أبطال أوروبا.

وأحرز ساوول نيغيز الهدف الوحيد بعدما تابع تسديدته المرتدة من الحارس بعد ركلة جزاء في الدقيقة 50.

وخاض أتلتيكو، الذي انتصر 2-0 في الذهاب على يوفنتوس ويحل ضيفاً عليه يوم الثلاثاء، المباراة بدون المدافعين الفرنسي لوكا هرنانديز والأوروغوياني دييغو جودين والبرازيلي فيليبي لويس، فيما شارك الظهير الكولومبي أندريس سولانو البالغ عمره 21 عاماً في مباراته الأولى في الدوري.

وأخرج سيميوني هدافه الفرنسي أنطوان غريزمان في الاستراحة وأشرك نيغيز بدلاً منه كما جلس المهاجم ألفارو موراتا على مقاعد البدلاء طيلة المباراة.