الصراع المحتدم بين بايرن ودورتموند يتواصل

بايرن ميونيخ يحقّق فوزاً كبيراً على فولفسبورغ بسداسية نظيفة، وبوروسيا دورتموند يفوز بصعوبة على شتوتغارت 3-1، ضمن مواجهات الجولة الـ25 من الدوري الألماني لكرة القدم.

غنابري محتفلاً بهدفه (أ ف ب)

تواصل مسلسل الصراع المحتدم على صدارة الدولي الألماني لكرة القدم بين بايرن ميونيخ وبوروسيا دورتموند بعد اكتساح الأول فولفسبورغ بسداسية نظيفة، وفوز الثاني الصعب على شتوتغارت 3-1ـ ضمن مواجهات الجولة الـ25.
وبدأت أهداف بايرن في الدقيقة 34 عبر الشاب سيرج غنابري.
ولم تكد تمر 3 دقائق حتى ضاعف البولندي روبرت ليفاندوفسكي النتيجة لينتهي الشوط بهدفين نظيفين.
وفي الشوط الثاني، استمرّ مسلسل التفوّق البافاري ليتمكّن الكولومبي خاميس رودريجغيز من تسجيل ثالث الأهداف في الدقيقة 52.
وفي الدقيقة 76 سجل توماس مولر الهدف الرابع للبايرن، قبل أن يشارك جوشوا كيميتش في حفلة الأهداف بعدها بست دقائق مضيفاً الهدف الخامس.
وقبل النهاية بخمس دقائق اختتم ليفاندوفسكي سداسية أصحاب الأرض، مضيفاً هدفه الشخصي الثاني والـ17 هذا الموسم لينفرد بصدارة الهدافين.
وبهذا الفوز الكبير واصل حامل اللقب تتشبّثه بالصدارة بعد أن رفع رصيده لـ57 نقطة.
كما أن الانتصار سيمنح بالطبع ثقة كبيرة لكتيبة الكرواتي نيكو كوفاتش قبل المواجهة المصيرية يوم الأربعاء المقبل أمام ليفربول الإنكليزي في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.  
على الجانب الآخر، تجمّد رصيد فولفسبورغ عند 39 نقطة في المركز السابع.
وتدارك بوروسيا دورتموند آثار الخسارة أمام توتنهام الإنكليزي 0-1 وتوديع دوري الأبطال، بانتصار بشق الأنفس على ضيفه شتوتغارت 3-1.
وبعد شوط أول سلبيي بين الفريقين، افتتح النجم ماركو رويس باب التسجيل في الدقيقة 62 من ركلة جزاء.
ولكن أدرك شتوتغات التعادل في الدقيقة 71 عن طريق مارك-أوليفييه كيمب.
ورفض لاعبو دورتموند الاستسلام لهذه النتيجة، وتمكّنوا من قلب الطاولة في آخر ثماني دقائق بداية من الدقيقة 84 بهدف التقدم للمهاجم الإسباني باكو الكاسير الذي رفع رصيده من الأهداف هذا الموسم لـ14، وهو نفس عدد أهداف زميله ماركو ريوس.
وفي الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع أنهى الأميركي كريستيان بوليسيتش اللقاء تماماً بالهدف الثالث.
وبهذا يواصل دورتموند صراعه المحتدم على الصدارة مع الغريم التقليدي البافاري بعد أن رفع رصيدهم لـ57 نقطة، مع أفضلية البايرن بفارق الأهداف.
بينما ظل شتوتغارت قابعاً في منطقة الخطر (المركز 16) بعد أن تجمّد رصيده عند 19 نقطة.