استمرار مسلسل النتائج السيئة لميلان

تورينو يفوز على ميلان 2-0 ونابولي على فروزينوني بالنتيجة ذاتها ولاتسيو على سمبدوريا 2-1 في المرحلة 34 من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

لاعبو تورينو يحتفلون بالفوز على ميلان (أ ف ب)

ألحق تورينو الهزيمة بضيفه ميلان بهدفين نظيفين في المباراة التي جمعتهما ضمن منافسات المرحلة الـ34 من الدوري الإيطالي لكرة القدم.
وعلى ملعب "أوليمبيكو دي تورينو"، تقدّم أصحاب الأرض عبر أندريا بيلوتي (58 من ركلة جزاء)، قبل أن يضيف الإسباني أليخاندرو بيرينغر الهدف الثاني (69).
ولعب "الروسونيري" منقوصاً من لاعب في الدقيقة 81 بعد طرد مدافعه أليسيو رومانيولي ببطاقة صفراء ثانية.
وبهذا الفوز، رفع تورينو رصيده إلى 56 نقطة في المركز الخامس، فيما تراجع ميلان للمركز السادس بنفس الرصيد.

وعاد لاتسيو بثلاث نقاط ثمينة من عقر دار مضيفه سمبدوريا بعد أن فاز عليه 2-1.
وعلى ملعب "لويجي فيراريس"، تألق في صفوف لاتسيو مهاجمه الإكوادوري فيليبي كايسيدو الذي سجّل الثنائية في الشوط الأول في الدقيقتين 3 و19.
وفي الدقيقة 45 تأزم موقف سمبدوريا بعد أن وجد نفسه منقوصاً من لاعب بطرد لاعبه الأوروغوياني جاستون راميريز ببطاقة صفراء ثانية.
إلا أن هذا لم يمنع أصحاب الضيافة من تسجيل هدف تقليص الفارق في الدقيقة 57 عبر المخضرم وقائد الفريق فابيو كوالياريلا، ليرفع رصيده إلى 23 هدفاً في صدارة هدافي البطولة.
وبعد أن اقتنصوا انتصارهم الثاني على التوالي، والـ16 هذا الموسم، رفع "النسور" رصيدهم لـ55 نقطة في المركز الثامن، ليحافظوا على آمالهم في اقتحام منطقة المربع الذهبي الذي لا يفصلهم عنها سوى 3 نقاط مؤقتاً.
من جانبه، تجمّد رصيد سمبدوريا عند 48 نقطة يستقرّ بها في المركز التاسع.

وفاز نابولي على مضيفه فروزينوني بهدفين دون رد عبر البلجيكي درايز ميرتنز (19) قبل أن يعزز زميله الألماني ذو الأصول اللبنانية أمين يونس من تقدم فريقه بهدف ثان (49).
وبذلك رفع نابولي رصيده لـ70 نقطة في وصافة الترتيب، بينما تجمّد رصيد فروزينوني عند 23 نقطة في المركز الـ19 وقبل الأخير.