القاهرة وباريس لاتستبعدان أي فرضية حول الطائرة

أكدّت وزارة الخارجية المصرية سقوط طائرة الايرباص التابعة لشركة مصر للطيران فوق البحر المتوسط بركابها الستة والستين، فيما لم تستبعد القاهرة وباريس أي فرضية حول الكارثة، وكانت الطائرة المنكوبة أقلعت من باريس متّجهة إلى القاهرة بعيد الواحدة فجراً واختفت عن شاشات الرادار قبل عشر دقائق من دخولها المجال الجوّي المصري.

فيديوهات مشابهة