اصوات الرفض تبرهن ان التطبيع لم ولن يكون وجهة نظر

انطلاقا من حادثة المغرب هل يمكن أن يأتي يوم يصبح فيه التطبيع مع إسرائيل أمرا عاديا في البلدان العربية أم إنه سيبقى مستحيلا شعبيا؟

فيديوهات مشابهة