الدول الراعية للمسلحين أرادت إبقاء الغوطة خنجراً في خاصرة دمشق

يعد خروج المسلحين من معظم مناطق غوطة دمشق الشرقية انتصاراً جديداً يضاف إلى سجل انتصارات سوريا وحلفائها في محور المقاومة، الغوطة التي أريد عبرها تهديد العاصمة دمشق من قبل عدد من الدول الداعمة للمجموعات المسلحة لم تنجح في إكمال أداء دورها المزعزع لأمن العاصمة.

فيديوهات مشابهة