التعريفات #صندوق_النقد_الدولي

حكومة الفخفاخ في تونس أمام امتحان الواقع: تركة ثقيلة وملفات حارقة

الملفات التي طرحها الفخفاخ واعتبرها ذات أولوية قصوى في خطاب الثقة، هي تركة ثقيلة لم توفق الحكومات المتعاقبة في تونس على حلها.

لبنان يطلب فترة سماح 7 أيام لدفع سندات دولية بقيمة 1.2 مليار دولار

يعتزم لبنان طلب فترة سماح سبعة أيام لدفع سندات دولية حجمها 1.2 مليار دولار تستحق في التاسع من شهر آذار/مارس بحسب مصدر حكومي.

صندوق النقد الدولي: أجرينا محادثات مثمرة مع السلطات اللبنانية

صندوق النقد الدولي يعلن أن فريقاً من خبرائه أجرى على مدى خمسة أيام محادثات "قيّمة ومثمرة" مع السلطات اللبنانية بخصوص خططها للتعامل مع تحديات الديون.

وفد صندوق النقد الدولي يواصل لقاءاته في بيروت

لم تحسم الحكومة اللبنانية رسمياً قرارها بشأن دفع سندات اليورو بوند الشهر المقبل وسط دعوات إلى عدم الدفع وإعادة هيكلة الدين العام، فيما يواصل وفد صندوق النقد الدولي لقاءاته في بيروت.

صندوق النقد الدولي: "كورونا" يعرّض انتعاش الاقتصاد العالمي للخطر

مديرة صندوق النقد الدولي، تقول إن فيروس كورونا يعرض انتعاش الاقتصاد العالمي للخطر، وتؤكد على ضرورة العمل بين البلدان لاحتواءه، وتشير إلى أن الصندوق الدولي على استعداد لتقديم المساعدة.

مديرة صندوق النقد: فيروس كورونا سيقلص النمو العالمي 0.1 نقطة مئوية

المديرة العامة لصندوق النقد الدولي تقول "الصندوق ينظر في سيناريوهات أكثر حدة إذا استمر التفشي لفترة أطول وزاد انتشاره على نطاق عالمي".

التحديات الاقتصادية أمام الحكومة التونسية الجديدة

ما هي التحديات الاقتصادية والاستحقاقات المالية التي تواجه الحكومة التونسية؟ وهل من حلول جذرية وسريعة؟ ما هي الخطط الواجب اعتمادها لتسديد ديون تونس في ظل خزينة فارغة وشروط صندوق النقد الدولي؟

توتر أمام المصرف المركزي ووفد من صندوق النقد يبدأ جولته في لبنان

رئيس الجمهوريّة ميشال عون يؤكد أنّ هناك إجراءات سيتمّ اتخاذها، لتحميل المسؤولية لكل من أسهم في إيصال الأزمة الاقتصادية والمالية إلى ما وصلت إليه.

وفد من صندوق النقد الدولي في لبنان لبحث تقديم مساعدة تقنية

المكتب الإعلامي لرئاسة الوزراء اللبنانية يعلن أن رئيس الحكومة وعدداً من الوزراء التقوا بوفد الخبراء من صندوق النقد الدولي، وذلك في أول اجتماع لبحث طلب الحكومة تقديم مساعدة تقنية للبلاد.

لبنان سيدعو 8 شركات لتقديم عروض لإسداء المشورة المالية

مصدر مطلع يفيد بأن لبنان سيدعو 8 شركات لتقديم عروض لتقوم بدور مستشاره المالي، ويشير إلى أن هذه الدعوة تعني أنه يدرس جميع الخيارات والتداعيات اللاحقة.

مصادر للميادين: لبنان لن ينفذ كلّ الشروط التي وضعها صندوق النقد الدولي

مديرة صندوق النقد الدولي تؤكّد أن لبنان بحاجة إلى إصلاحات هيكلية عاجلة وعميقة، ومصادر حكومية تؤكّد للميادين أن لبنان لن ينفذ كلّ الشروط التي وضعها صندوق النقد الدولي.

صندوق النقد الدولي بعد طلب لبنان: جاهزون للمساعدة

لبنان يطلب رسمياً مساعدة تقنية من صندوق النقد الدولي، وبالتالي إرسال وفد للمساعدة في إعداد خطة اقتصادية ونقدية ومالية شاملة لإنقاذ البلاد من الأزمة، والصندوق يقول إننا "جاهزون للمساعدة".

الفيروس "كورونا" قد يهدد اقتصادات دول الخليج

إثر أزمة فيروس "كورونا" تضاءل الطلب على الطاقة في الصين، الأمر الذي يهدد بتقويض اقتصادات دول الخليج التي تعاني من الركود وتكافح لتقليص اعتمادها على النفط.

جمعية مصارف لبنان تطالب بسداد سندات دولية بقيمة 1.2 مليار دولار تستحق الشهر المقبل

جمعية مصارف لبنان تقول إنه من الضروري سداد سندات دولية بقيمة ما يقارب المليار دولار تستحق الشهر المقبل لحماية المودعين. ومصدر حكومي يقول إن لبنان سيطلب من صندوق النقد الدولي مساعدة فنية.

صندوق النقد الدولي يقرض الأردن 1.3 مليار دولار

صندوق النقد الدولي يتوّصل إلى إتفاق بشأن المشروع الجديد الذي يهدف إلى دعم الإقتصاد في الأردن بحسب الصندوق.

الأخبار: تفكيك ديكتاتورية المصارف

لا شكّ بأن هناك الكثير من المتحمّسين للجوء إلى صندوق النقد الدولي. رأينا هذه الحماسة لدى وزير العمل السابق. أمّا الهدف من وجود صندوق النقد الدولي في لبنان هو وضع اليد على كلّ السياسات الاقتصادية والمالية والنقدية اللبنانية، وهو يشتهر بأنّ وصفاته تأتي في خدمة كبار الرأسماليين في كلّ البلدان وعلى حساب الفئات الوسطى والفئات الشعبية.

كيفية النهوض الاقتصادي للمرحلة القادمة في سوريا

من أهم أسباب الحرب على بلدنا الغالية سوريا، أن سوريا قبل هذه الحرب اللعينة كانت تعيش حال اكتفاء ذاتي ووضعها الاقتصادي مُستقرٌّ وتسير بخُطى ثابتة نحو تحسين أوضاعها، والأهم من هذا أنه لا توجد عليها ديون لأية جهة كانت ولم تتعامل أبدأً لا مع البنك الدولي ولا مع صندوق النقد الدولي.

قمم مجموعة العشرين ونفاقِ الأغنياء

في عالمٍ هيمن فيه البعض على البعض، وانقسم العالم إلى عالمين، غنيٌ يلتقي ويجتمع لزيادة الغلَّة، وفقيرٍ يدفع ضريبة وحشية وجَشَع الأغنياء، في وقتٍ يتحدَّث فيه البعض عن النتائج الباهِتة لقمّة أوساكا، وسط استغراب البعض الاّخر من الإتفاق على عقد القمّة المقبلة في السعودية، إذ يبدو المشهد مقرؤاً من عنوانه، فلا إقتصاد يُرتجى هناك ولا حريات ولا حقوق المرأة وحقوق الإنسان، في معقل النظام الأكثر إرهاباً حول العالم وبشهادة العالم نفسه، وهو الباحِث عن استقرار النظام العالمي عبر مجموعة العشرين!.

"ماکنزي" بتفاصيلها وشياطينها

لم يعد عمل الشركات الاستشارية المالية العابرة للقارات بغطاء أميركي غافلًا على أحد، حتى وصلنا إلى مرحلة تحذير صندوق النقد الدولي من استخدام هكذا شركات، والغريب أن هذه التحذيرات تأتي من أعلى رؤوس السلطة فيه، خاصة عندما تشرف ولاياتهم على نهايتها، فيتحررون من قيود الوظيفة وينطقون بالحق ولو متأخرًا.