التعريفات #علي_شهاب

فداكِ خالي وخالتي يا إيفانكا

نحن أمام ظاهرة استثنائية تتفنن في الجمع ما بين السياسة والتجارة. أول رئيس أميركي يبيع العرب "اللاشيء". هؤلاء هم العرب أنفسهم الذين توجسّوا خيفة من فوز ترامب بالإنتخابات الرئاسية. وهم أنفسهم "المنحوسون" الذين انتقدوه علانية ووصفوه بالمجنون، قبل أن يثبت بالدليل أن لا فضل لرئيس عربي على رئيس أميركي وأن العلاقة بين الطرفين تكوينية خارقة لقوانين الطبيعة.

.. وأي ساعة الحرب؟

يرتفع منسوب الجدل والثرثرة لدى الشعوب غير المنتجة. يُبدع العرب في هذا المجال، وعادة ما تترافق الثرثرة مع المبالغة كإحدى النتائج المتوقعة لملء النقص. وقد أبتلينا في الشرق الأوسط عامةً بوفرة في المحللين وندرة في الاستراتيجيا.

متضامن مع ميلانيا ترامب!

جيب أمرك سيّدي الرئيس. وكان الله في عونِك يا "ميلانيا".. لا تحزني.. تماسكي لأجل العائلة.. لأجل الوطن.. واعلمي أنك لست وحيدة.. فجميعنا نعاني من نزوات الرئيس.. وإن كانت نزوته معك قد اقتصرت على "شويّة" علاقات عاطفية، فإن نزواته معنا – نحن شعوب العالم الثالث – تندرج تحت خانة "التحرّش" و" الاعتداء".

ستيفن هوكينغ رحمه الله..!

الباحث الفيزيائي ستيفن هوكينغ تعرض مراراً لأحكام إسقاطية في معرض نقاش أفكاره حول الدين وفكرة الخلق، وقد تركزت آراء من يعارضونه من رجال الدين في الشرق تحديداً على أن مرضه ومعاناته الصحية هي بسبب نكرانه للنظرية الدينية!..

هل تعلم؟ الانتخابات النيابية اللبنانية ستايل!

عن الانتخابات النيابية اللبنانية والحالية المضحكة المبكية للشعب...

HELLO SIRI.. أميركا تراقب بصمة صوتك!

في أواخر العام 2017، انشغل المهتمون بكل جديد في التقنيات الحديثة بالأنباء حول تطوير شركة رائدة في مجال برامج معالجة الصور والفيديو لمنتج جديد يتيح "استنساخ" صوت أي شخص وتركيب جمل وعبارات بصوته. لم يصدر البرنامج المذكور بعد في نسخته العامة، لكنه أثار جدلًا "أخلاقياً" حول المدى الذي بإمكان التكنولوجيا أن تبلغه في خداعنا.

"سحب" القوات الروسية من سوريا: هل انتهت الحرب؟

الولايات المتحدة وحلفائها لا يعلنون هزيمة مباشرة في سوريا، لكن فشلهم أيضاً في تحقيق أيّ من الأهداف التي تمّ تحديدها مع بداية الحرب السورية ما يعني عملياً هزيمة مشروعهم السياسي والبحث عن أساليب أخرى للحد من الهزيمة والتعامل مع الواقع. في هذا السياق، منذ مجيء ترامب إلى البيت الأبيض، برزت مشكلة واضحة لدى الأميركيين في تظهير استراتيجية واضحة، وبرزت اختلافات جدية بين البنتاغون والخارجية والبيت الأبيض في التفاصيل. الجديد أن ترامب بشخصيته الإشكالية وأسلوبه الفظ لا يسهّل على بقية أذرع الإدارة ابتلاع سياساته.

لماذا حذر السيد نصر الله المقاومة الفلسطينية من المرحلة المقبلة؟

في مرحلة ما، كان المحور المقابل يعاني من غياب شريك فاعل في الساحة الإسلامية "السنية" يدحض التفاهم معه مذهبية الصراع في المنطقة. وبالرغم من محاولة إيران الرهان على حركة "الإخوان المسلمين" في مصر تحديدًا إبّان حكم محمد مرسي، إلا أنّ تجربة الإخوان في علاقاتها الخارجية عكست غياب الرؤية لديها داخليًا، ولم تُحسن إلتقاط الفرصة.

ما بعد داعش..هل تتجه إسرائيل إلى الحرب؟

في الواقع، كانت الغارات الجوية الوجه المُعلن لما هو أعقد من ذلك بكثير، فعمليات سلاح الجو لا تتمّ بمعزل عن العمل الأمني بكافة مراحله. وقد دمغ الصراع الأمني العقد الأخير من المواجهة من قِبَل الطرفين، و إن كان الحديث عما تعتبره تل أبيب "إنجازات" في هذا السياق أشدّ وضوحاً بفعل طبيعة عمل المقاومة.

استراتيجية ترامب في أفغانستان: الـ"بزنس" مجدداً يقود أميركا

خالف الرئيس الأميركي دونالد ترامب "حدسه" الذي كان يدفعه باتجاه الإنسحاب من أفغانستان.

و دي حتكتبها إزاي.. يا فرويد؟!

فهل يحق لإنسان الألفية الثالثة أن يبدي رأياً بالمُطلق في كل شيء؟ ماذا لو كان رأيه هذا ينمّ عن غباء أو جهل؟ وماذا لو أنّ هذا الغباء والجهل كان قابلًا للإنتشار بسهولة عبر شبكات التواصل؟ وماذا لو أن هذا الرأي الذي يطال نظريات علمية لا يمتّ إلى الأصول العلمية بشيء؟

دليلك إلى الرومانسية والمال عبر الهاتف الجوال!

ما يثير فضولي من القصة برمتّها هو كيف كان صاحب الرقم – زاده المولى نشاطاً وقوة - قادراً على متابعة كل هذه المسائل دفعة واحدةَ: العشيقات والمنتجات النسائية والعسل.

لبنان يحطم أرقام غينيس مجددًا .. "أكبر جورة" !

مشكل عدة يعاني منها الشعب اللبناني لا تقتصر على الطرقات غير المؤهلة، بل يبدع مجلس النواب في هذا البلد بزيادة الضرائب تعويضاً لزيادة الرواتب.

خطاب داعش الإعلامي: من كَسْر الحدود إلى استجداء هاشتاغ!

غايةُ الكلام أنّ داعش أظهرت مرونةً وتكيّفاً في تمرير خطابها الإعلامي ونشر رسالتها حتى في ذروة "الحِصار" الذي تعرّضت له.لكن السؤال الأهم: هل بقيَ تأثير هذه الرسالة على حاله؟

كيف تصبح خبيراً استراتيجياً في بضع خطوات

ضاقت بك سُبُل الحياة بعد تقاعدك من وظيفتك؟ تُعاني من أزمة عاطفية حادّة وعميقة بعد أن اكتشفت أن حبيبتك تخونك على الفايسبوك؟ تستهويك إلياذة "هوميروس" وتختار الأكلات ذات الأسماء الغريبة والعجيبة؟ أبشر يا عم.. لقد تأهلت للتّو لتصبح خبيرًا و محللًا استراتيجيًا

اللهم بلّغنا محمد بن سلمان!

"اللهم وأنت تعلم حاجتي البسيطة: حفنة مليارات من الدولارات تتيح لي التقاعد باكراً وقضاء العمر في السياحة والسفر والفسق والمجون ومن ثم التوبة قبل الموت" ..#علي_شهاب_المؤمن.

إرحم دين أمي يا أفيخاي!

مع أنّ أفيخاي أحد متابعيي عبر تويتر، إلا أن قناعاتي السياسية ومشاعري القومية تمنعني من التواصل معه مباشرة، لذا ها أنا أكتب في العلن عن مآثره وقلبه العامر بالإيمان، راجيًا أن يرحم دين أمي ويتوقف عن الاستخفاف بعقولنا، وأن يُبقي الصراع بيننا بمستوى يليق بحجم تضحيات ملايين الفلسطينيين والمستضعفين وبحجم المجازر التي يرتكبها أفيخاي ورفاقه بنا إلى حين. آمين!

17 عاماً على كتابة التاريخ.. إشكالية المقاومة في زمن الهاشتاغ!

يحتاج تقويم مسيرة حزب الله منذ تأسيسه وحتى اليوم إلى دراسة معمّقة تستند إلى منهج علمي وتستشرف المفاصل الرئيسية (والتي قد لا يكون بعضها معروفاً أو ظاهراً) التي مرّ بها الحزب.

الضربات الأميركية في سوريا: ما حصل وما سيحصل

تفيد القراءة الميدانية، كما السياسية، للأحداث في سوريا منذ شهرين تقريباً بوجود "خط أحمر" أميركي يرسم حدود مصلحة واشنطن في سوريا: الحدود العراقية – السورية والحدود الأردنية – السورية. حتى الساعة، جميع مواقف الأطراف المعنية إزاء الضربة الأميركية واضحة ومتوقعة وضمن سقف اللعبة المفهومة، لكن عامل "حزب الله – اسرائيل" بات من الحساسية والدقّة بمستوى أنه قد يخلط جميع الحسابات.