ما يفكّر به العدو الإسرائيلي ومعه السيد الأميركي طبعاً هو سماء السودان المفتوحة وأرضه الخيّرة وثرواته الهائلة

سماء وأرض السودان

هل فات الأوان لفعل أي شيء من شأنه أن ينقذ هذه الأمة ويخلّصها من أنياب الوحش الذي ينقضّ عليها بعد أن بثّ السموم في عقول وضمائر وإرادة بعض من أبنائها؟

سيدة فلسطينية تحتضن شجرة الزيتون

من فلسطين إلى عفرين.. لماذا تُقتلع أشجار الزيتون؟

كم تمنّيت لو أن أحداً عرض صور الشاحنات المحمّلة بأشجار الزيتون المُعمّرة والمسروقة من عفرين أمام مولود جاويش أوغلو الذي كان يتحدث في أنقرة عن محاربة الإرهاب في سوريا.

هل يعيد الأميركيون قراءة نهجهم السياسي بعد الانتخابات؟

هل يعيد الأميركيون قراءة نهجهم السياسي بعد الانتخابات؟

الانتخابات الرئاسية الأميركية 2020 دقّت ناقوس الخطر للأميركيين أنفسهم وبرهنت أن لعبة الانتخابات تتحكّم بها اللوبيات التي تسيطر على الولايات المتحدة وليس الحزب الديمقراطي والحزب الجمهوري.

عشرات الآلاف من الإرهابيين الذين عاثوا فساداً في سوريا قدموا من الدول الأوروبية

الإرهاب ليس إسلامياً

لقد ضرب مئات الألوف من الإرهابيين، الذين قدِموا من أكثر من مائة دولة، أجزاءً مختلفةً من سوريا وساهموا في تدمير مؤسساتها ولكننا لم نتّهم دين أحد، ولا جنسية أحد منهم.

وزيرة خارجية السويد آن ليندي تصل إلى اجتماع مجلس الشؤون الخارجية للاتحاد الأوروبي (أ ف ب).

آن ليند: تستحقّين هذا الاسم

ما قامت به آن ليند الأسبوع الماضي هو أنها ألقت حجراً في مياه راكدة، فهل من يقرأ الرسالة جيداً، ويعيد النظر ليسير على خُطى وزيرة خارجية السويد الراحلة التي قُتلت مظلومة على يد الموساد؟

رجل يراقب رجال الإنقاذ وهم يبحثون عن ناجين في موقع انفجار في ناغورنو كاراباخ خلال الاشتباكات - 11 أكتوبر 2020 (أ.ف.ب)

ما الجديد في ناغورنو كاراباخ؟

إذا كان الإرهاب اليوم هو الفتيل الذي يثير الخراب والدمار وهو أداة وقود الحروب، فلا بدّ أن يتمّ التوصل إلى قائمة الدول والحكام التي تغذّي هذا الإرهاب وتموّله وتسلّحه وتستخدمه كأداة عابرة للحدود.

تحذيرات وإدانات !!

تحذيرات وإدانات!

لم تعد التحذيرات والإدانات هي العلاج، بل المواقف الصارمة الواضحة والتي يمكن أن تُعيد توازن الأداء السياسي في العالم قدرته على حماية الشعوب بدلاً من الارتهان لّلوبيّات المال وصنّاع السلاح.

بدأ الكيان الإسرائيلي اليوم وربما منذ فترة بإعادة كتابة تاريخ المنطقة بما ينسجم وروايته وقناعته

تفسير التاريخ

هذه ليست المرة الأولى التي يتعرض فيها الرئيس بوتين للخلاف بين روسيا وبين باقي الدول الأوروبية على تفسير مجريات الحرب العالمية الثانية وهو الذي لعب دوراً جوهرياً في تحقيق الانتصار على النازية.

النّضال اليوم يبدأ من جديد وعلى مستويات مختلفة وبروحيّة وعزيمة مختلفتين

مرحلة إعادة تشكّل

فلنُعِدْ تشكيل عالمنا مع القوى الحرّة في العالم على أسس الصّدق واحترام الكلمة والعهد، والاصطفاف مع كل من يشاركنا المُثُل والأخلاق والأهداف النّبيلة في الحريّة والكرامة والمساواة بين البشر.

المزيد