إيزابيل الليندي

عاشت تبعات الإنقلاب على عمّها في تشيلي وخسرت ابنتها شابة.. كيف حولّت إيزابيل الليندي الكتابة إلى علاج لحزنِها؟

باتريك زوسكيند

لا يسمح لأحد بالتدخل في حياته ومكان سكنه غير معروف.. تعالوا لنعرف أكثر عن باتريك زوسكيند

المزيد