الإرهاب الطائفي يضرب السعودية من القطيف

أهداف تنظيم داعش واستراتيجيته حيال السعودية، فهل يدفع الهجومُ المملكةَ لمراجعة سياستها في الإقليم فتزيد من حجم انخراطها في مواجهته في الدول التي يتمركز فيها؟ وهل يدفع كافة الأطراف الفاعلة إلى تخفيف الاحتقان الطائفيّ في المنطقة بأسرِها تفادياً لانفجاراتٍ داخلية؟